Your Content Here
اليوم الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 1:36 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : السبت 6 يوليو 2013 - 12:28 مساءً

لقاء بإسبانيا للتداول بشأن وضعية المهاجرين المادية و المعنوية التي تعرف ترديا ملحوظا و متزايدا

مراسلة :  التكنتي جمال / برشلونة

شهدت مدينة مطارو (اقليم برشلونة) لقاءا أقدم على تنظيمه مجموعة من المهاجرين المغاربة للتداول بشأن وضعيتهم المادية و المعنوية التي تعرف ترديا ملحوظا و متزايدا، وذلك مساء يوم الجمعة 01 مارس، و يأتي هذا الاجتماع في سياق المجهودات التي يبذلها المهاجرون المغاربة بكطلونيا لايجاد صيغة للتنظيم من أجل مواجهة التحديات المطروحة عليهم خاصة في ظل مابات يعرف ب “الازمة الاقتصادية و المالية”التي تعمل الحكومة على تصريفها على كاهل الطبقات الشعبية .

و قد أجمع الحاضرون في مداخلاتهم على أن المهاجرين فضلا عن معاناتهم من نفس المشاكل التي يعاني منها الشعب الاسباني،هناك أيضا مشاكل و قضايا تمس فئة المهاجرين دون غيرهم،وذلك بسبب اخضاعهم لقوانين خاصة بهم و في مقدمتها “قانون الأجانب” السيئ الذكر، و كذا التمييز الذي يتعرضون في الادارات و مختلف مؤسسات الدولة،حيث ينظر اليهم كفئة انتهت صلاحيتها و لابد من تخلص منها في ظل “الزلزال الاقتصادي”الذي ضرب اسبانيا،اذ يتم الضغط بمختلف الوسائل لاكراههم على المغادرة الطوعية نحو بلدانهم،من خلال تجريدهم من حق في بطاقة الاقامة بدعوى عدم توفرهم على العمل و خاصة غير الحاصلين على بطاقة الاقامة طويلة الأمد، هذا بالاضافة الى حرمان العديد من المهاجرين المغاربة من رواتب التعويض عن البطالة و اجبارهم على ارجاع ماتم تقاضيه سابقا،وذلك بسبب مغادرتهم لاسبانيا لزيارة بلدانهم الأصلية لمدة تتجاوز اسبوعين و من دون اشعار الادارة المعنية كما يقتضي القانون المعمول به،و في هذا السياق استحضر الاجتماع الحكم الصادر مؤخرا عن احدى المحاكم الادارية المختصة في النزاعات ذات الطابع الاجتماعي ببرشلونة،و القاضي ببطلان القرار الذي حرم المهاجرين من الرواتب التعويض عن البطالة، نظرا لما يشوبه من اخلال بمبدأ المساوات أمام القانون و من تمييز على أساس الانتماء الى جنسية معينة،باعتبار أن هذا القانون تم تطبيقه على المغاربة دون غيرهم،و هو مايتعارض مع القوانين الاسبانية نفسها و خاصة الدستور الاسباني الذي يؤكد على الاتزام بالمواثيق الدولية لحقوق الانسان كما هي متعارف عليها دوليا.

كما تطرق الاجتماع الى الفساد المستشري بالقنصلية المغربية ببرشلونة و سوء التسيير و التجهيز،و عبر عن استغراب من ارتفاع رسوم التمبر في الوقت الذي يعيش فيه المهاجرون وضعية مزرية و بطالة مزمنة.

و لم يفوت الاجتماع التساؤل عن دور المؤسسات الرسمية للدولة المغربية التي تدعي الدفاع عن مصالح المهاجر من قبيل: وزارة الهجرة،مؤسسة الحسن الثاني للمهاجرين المغاربة المقيمين في الخارج،مؤسسة محمد الخامس للتضامن،المجلس الأعلى للمغاربة المقيمين في الخارج،مرصد الجالية المغربية المقيمة بالخارج…

كما حضر اللقاء أعضاء عن تنسيقية ضحايا الرهون العقارية حيث تدخل أحد نشطائها لشرح تجربة هاته التنسيقية و النجاحات التي حققتها،و ذلك بعد أن افتتح أحد النشطاء المغاربة الاجتماع موضحا على سياقه و اهدافه الملخصة في الدفاع عن حقوق المهاجرين و خاصة المغاربة،و في الاخير تم فرز لجنة للمتابعة و تنفيذ المقترحات المتفق عليها و في مقدمتها توسيع دائرة التواصل مع باقي المهاجرين و الدعوة الى جمع عام موسع يقرر الخطوات العملية التي يجب اتخاذها،و على عكس مختلف الاجتماعات السابقة كان اجتماع 01 مارس نوعيا من حيث أسلوب المتدخلين الذي تميز بالملامسة المباشرة للمشاكل و القضايا،بدل من طغيان المداخلات المطولة التي تطغى عليها المفاهيم النظرية و الترف الفكري.

2013-03-01 18.49.29-1

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1
    جمال التكنتي / برشلونة says:

    شكرا للرفيق والصديق علي يعقوبي على ارساله التغطية الى الموقع الاخباري, مع الاعتذار عن بعض الاخطاء المطبعية التي لا تمس بمعنى النص .