Your Content Here
اليوم السبت 31 أكتوبر 2020 - 12:46 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الثلاثاء 24 مارس 2020 - 6:54 مساءً

آيث يوسف وعلي: جولة تحسيسية تفقدية لمراقبة الأسعار

فري ريف

في إطار الأنشطة المرتبطة بتدبير الوضعية الاستثنائية للتصدي وانتشار عن  وباء فيريوس “كورونا”  وتفاعلا مع مجموعة من شكايات المواطنين حول وضعية التموين وتباين في أثمنة مختلف المواد الغذائية ،  قامت اليوم الثلاثاء 24 مارس الجاري  لجنة مكونة من ممثلين عن السلطة المحلية ، الجماعة الترابية لآيت يوسف وعلي ، الدرك الملكي والحرس الترابي،  بجولة استطلاعية تحسيسية بمركز سيدي بوعفيف، تم خلالها الوقوف على وضعية التموين بمختلف المواد الغذائية الأساسية وأثمنة بيعها للعموم، بالإضافة إلى تحسيس التجار حول الإجراءات الواجب اتخاذها لممارسة أنشطتهم طبقا للقوانين المعمول بها في هذا المجال.

وقد أبدى التجار الذين شملتهم هذه الحملة تفهما وتفاعلا ايجابيا مع مختلف الاقتراحات المقدمة لهم ، هذا ويجب التأكيد بأن وضعية التموين بمختلف المواد عادية جدا ، مع تذكير سكان جماعة آيث يوسف وعلي  بضرورة الالتزام بالتدابير الاحترازية والالتزام بالبقاء بمنازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى المسموح بها.

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.