Your Content Here
اليوم الإثنين 16 ديسمبر 2019 - 4:43 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 1 ديسمبر 2019 - 12:59 مساءً

الجامعة الحرة للتعليم بإقليم الحسيمة تصنع خارطة طريقها  بتفعيل مبدأي التأطير والمسؤولية

مراسلة : 

التأمت بمقر الاتحاد العام للشغالين بالحسيمة أعداد مهمة من المناضلات والمناضلين المنتمين للجامعة الحرة للتعليم بالحسيمة  للمشاركة في فعاليات اجتماع الدورة العادية للمجلس الإقليمي لمكتب الجامعة بإقليم الحسيمة وذلك يوم الأحد 24 نونبر 2019.

اللقاء كان فرصة لطرح وبحث ومناقشة عدد من القضايا التي تشغل بال الرأي العام التعليمي بالإقليم والتي وردت ضمن مداخلات الإخوة  المناضلين أعضاء المكتبين الإقليميين للاتحاد العام للشغالين والجامعة الحرة للتعليم، حيث قدم المتدخلون كلمات وازنة همت البحث في أسباب استمرار بعض التعثرات الحاصلة في الحوار بين القطاع الوصي والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية .كما أشار الإخوة إلى العمل النقابي بالبلاد في ظل الحكومة الحالية موجهين النقد للتدبير الارتجالي لوزارة التربية الوطنية والغموض الذي يرافق توطينها لعدد من المشاريع المرتبطة بوضعية هيئة التدريس بشكل خاص حيث استنكر عدد من المناضلين للإهمال الذي يطال الوضعية الاعتبارية لهذه الهيئة واستعمال العنف في مواجهة مطالبها العادلة والمشروعة في مناسبات مختلفة في الوقت الذي تضطلع فيه هذه الأخيرة بأدوار مجتمعية ورسالية مهمة وفي صدارتها تربية وتكوين الأجيال لبناء مغرب جديد وعصري تسوده الديمقراطية في مختلف المجالات، كما ذكر المتدخلون  بضرورة ربط التعليم بالتنمية حتى يساير بإيجابية مجمل التطورات الحاصلة في العالم عبر وضع تصور شامل للتنمية تحتل فيه التربية والتعليم موقعا أساسيا.

كما عرفت الدورة إشادة بعمل المكتب الإقليمي الحالي الذي التزمت تشكيلته الدفاع عن مختلف القضايا المشروعة لفئات وهيئات القطاع حيث دعا بالمناسبة الأخ  أحمد بعلي بصفته كاتبا إقليميا للجامعة الأعضاء بهذه المناسبة إلى ضرورة توسيع هيكلة المكتب الإقليمي ووضع لجان مختصة بغرض تنظيم العمل النقابي وإعطائه الدينامية التي يستحقها خلال هذه الظرفية بغرض الوقوف على مشاكل وقضايا مختلف الفئات التعليمية بالإقليم والتنسيق المستمر مع مكاتب الفروع عبر تفعيل لجان المؤسسات التعليمية لأنها بمثابة النواة التي من خلالها ينطلق العمل النقابي.

للإشارة فالمكتب الإقليمي للجامعة الحرة للتعليم بالحسيمة والمنضوي ضمن مكتب الاتحاد العام للشغالين بذات الإقليم يعرف نشاطا ملحوظا ودينامية واسعة سيما بعد الإعلان عن تشكيلة مكتبه الجديدة التي أصبحت تضم تمثيلية واسعة للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وهو ما يشكل ميزة فريدة للجامعة الحرة للتعليم والتي أصبحت أحد أهم الإطارات النقابية المدافعة عن هذا الملف.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.