Your Content Here
اليوم السبت 8 أغسطس 2020 - 11:14 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الإثنين 4 نوفمبر 2019 - 2:20 مساءً

مصدر مقرب من رفيعة المنصوري: ابنة ترجيست عرت كسل ” سعود” وعدم كفائته في الإشتغال داخل مجلس الجهة

 

بعد الرسالة التي نشرها عضو مجلس الجهة محمد سعود والذي كال فيها اتهامات كثيرة استهدف فيها بالأساس النائبة البرلمانية ونائبة رئيسة جهة طنجة تطوان الحسيمة، رفيعة المنصوري، يرتقب أن يمثل سعود أمام اللجنة التأديبية للحزب في الساعات المقبلة.
مصادر مقربة من النائبة رفيعة المنصوري، أكدت أن سعود “أصابه السعار لأن المراكز التي يتستر داخلها على فضائحه طرد منها”.

وأضافت المصادر أن سعود” اختار رفعية لأنها عرت كسله وعدم كفائته في الإشتغال داخل مجلس الجهة، وأصبحت عدوته رقم 1 ليستعمل تكتيكه الرخيص للإساءة إليها”.

وأكد المصدر أن النائبة البرلمانية باشرت اليوم رفقة محاميها مساطرها القانونية لمتابعة كلامه الذي وصفه المصدر بانه “غير مسؤول ويحمل حقدا وغيرة كبيرة من النائبة”.

ويتوقع وفق المصادر أن رفيعة المنصوري ستعقد لقاءا مع الأمين العام لحزب الإستقلال ،نزار بركة، رفقة رئيسة منظمة المرأة الإستقلالية للتداول فيما نشره سعود من “ترهات”.

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.