Your Content Here
اليوم الجمعة 10 يوليو 2020 - 12:30 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأحد 3 نوفمبر 2019 - 5:47 مساءً

بيان: الاتحاد الاشتراكي بالحسيمة يدين بقوة بهلوانية إحراق العلم الوطني بباريس

 

 

 

الاتحاد الاشتراكي للثقوات الشعبية

            الحسيمة

               بيــــــــان

 

على اثر واقعة احراق العلم الوطني في المسيرة التي نظمت بالعاصمة الفرنسية باريس يوم 26 اكتوبر 2019 من اجل المطالبة بإطلاق سراح معتقلي الريف، ونظرا لما خلفته العملية من ردود فعل استنكارية وموجة غضب عارمة لدى عموم المغاربة ، اجتمعت الكتابة الإقليمية يوم 31 اكتوبر 2019 بمقر الحزب ، وأصدرت البيان التالي:

– تعتبر الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي بالحسيمة أن ما أقدم عليه الذين احرقوا العلم الوطني سلوكا أرعن يفتقد إلى حس المسؤولية والى العقلانية .ولا يمثل حراك الريف بالمطلق.

تدين بقوة بهلوانية إحراق العلم الوطني من طرف عناصر لا علاقة لها بالنضال ولا تمثل أدبيات وقيم المناضلين الشرفاء المعروفين بنصرة القضايا العادلة.

تؤكد وبشهادة العديد من الحاضرين واستنادا إلى ماهو موثق بالصور والفيديوهات على ان اغلب من حضروا المسيرة الاحتجاجية ،انضبطوا أكثر لنداء المعتقلين  من الذين يسمون أنفسهم بالجمهوريين المتطرفين.

تطالب الغيورين الشرفاء الى رص الصفوف تحت الراية المغربية وعدم اعتبار المنزلقات الصادرة عن الأقلية التي لا تمثل إلا نفسها ،ذريعة لبعض الحقودين عن الريف من اجل تزكية أطروحتهم العدائية للمنطقة.

تحذر أنصار المقاربة الأمنية والعازفين على وتر العنصرية من العودة إلى ترديد اسطوانة الانفصال لتشويه قضية معتقلي حراك الريف.

تتشبث وتؤيد المطالب الاجتماعية المشروعة والأساسية لحراك الريف ،وتطالب بتحقيقها دون مماطلة.

إن المقاربة الأمنية لم تكن أبدا عبر التاريخ وسيلة لقمع المطالب العادلة للشعوب ،وتطالب بإطلاق كافة معتقلي الحراك ،والعمل على إدماج المنطقة في النسيج الاقتصادي الوطني وإيجاد فرص العمل لشباب المنطقة.

 

الحسيمة في:01/11/2019

الكتابة الاقليمية        

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.