Your Content Here
اليوم الخميس 14 نوفمبر 2019 - 4:47 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 1 نوفمبر 2019 - 11:48 صباحًا

الحسيمة: تاريخ الرياضيات في الدورة السادسة للشاي العلمي بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية ببوكيدان

فري ريف

“الشاي العلمي” عنوان اللقاء العلمي الذي يلتئم في آخر خميس من كل شهر بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بالحسيمة، هو بالفعل مبادرة علمية ثقافية يجتمع خلال الأساتذة والباحثون في مختلف العلوم بالمركب الجامعي بالحسيمة مع الطلبة والمهتمين. تعرض دورات الملتقى بالخصوص انجازات ومساهمات السادة الأساتذة والطلبة الباحثين في لقاءات تفاعلية وفي قالب علمي رصين يتم من خلاله طرح المواضيع العلمية بمشاركة المهتمين باختلاف مشاربهم. وفي كل مرة يتمازج الغذاء العلمي مع الشاي الأصيل، وفي كل مرة ينفذ شيء من العلم والمنهجية العلمية إلى الأعماق مع ابتسامة ترسم على وجوه المشاركين وتلتقطها الكاميرا في صورة جماعية تخلد في سجل “الشاي العلمي” وعلى موقعه الإلكتروني.

الدورة السادسة ليوم الخميس 24 أكتوبر 219 كانت بكل تأكيد محطة استثنائية من تنشيط الدكتور محمد عدام حول “تاريخ الرياضيات 2” والذي عرف كيف يصاحبنا معه للسفر في عالم المعادلات الرياضية وبالخصوص تلك التي أثرت في مجالات مختلفة من تاريخ العلوم (الفيزياء، الكيمياء، المعلوميات، علوم الحياة…) وكذا الحضارات الإنسانية.

الدورة السادسة للشاي العلمي طبعت امتيازها بمراسيم تقديم وتوقيع كتاب الدكتور محمد عدام حول ” Approximation des équations aux dérivées  partielles & Problème inverse”“. وهو شرف تحاط به المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بالحسيمة أن يهتم أساتذتها بالتأليف في المجالات العلمية المتخصصة. وبالمناسبة تفضل المؤلف مشكورا بتقديم نسخ مجانية من الكتاب لتوضع في خدمة الطلبة  والأساتذة وفي مكتبتي المؤسستين الجامعيتين بالحسيمة FSTH  و   ENSAH تسلمها منه كل من السيد مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية والسيد عميد كلية العلوم والتقنيات بالحسيمة.

مراسلة

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.