Your Content Here
اليوم الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 5:29 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الخميس 4 يوليو 2019 - 12:59 مساءً

بحضور كل من والي بنك المغرب و المدير العام للتجاري وفا بنك، إفتتاح مركز دار المقاول بالحسيمة

متابعة :

افتتحت مجموعة التجاري وفا بنك، الأربعاء بالحسيمة، المركز الجديد “دار المقاول” المخصص لمواكبة ودعم المقاولات الصغرى بالمنطقة.

وتهدف هذه المنشأة، الثامنة من نوعها بعد آيت ملول وطنجة والجديدة ومراكش وفاس ومكناس والرباط، إلى تشجيع المبادرات المقاولاتية والمساهمة في ظهور نسيج قوي من المقاولات الصغرى، والتي تعتبر ذات قيمة اقتصادية واجتماعية وتساهم بفعالية في إحداث مناصب الشغل بالمغرب.

كما تروم دار المقاول المساهمة بفعالية في ترسيخ روح المقاولة وتسريع نمو المقاولات الصغرى والمتوسطة من أجل تعزيز دورها في بث زخم جديد في الاقتصاد الوطني وإحداث مناصب الشغل وخلق الثروة.

ويسعى هذا المركز الجديد لان يشكل فضاء للإعلام يوفر للمقاولات الصغرى ولغير الزبائن إمكانية الاستفادة من عدد من خدمات المواكبة، خاصة الاستشارة والاستعلام لدى وكلاء البنك بعين المكان حول عالم المقاولة، وكذا نسج علاقات التشبيك ومساطر إحداث المقاولات والتوجيه وإنجاز دراسات السوق.

في كلمة بالمناسبة، أكد السيد عبد اللطيف الجواهري على أهمية برامج التكوين والمواكبة الموجهة لدعم المقاولات الصغرى.

وسجل السيد الجواهري أن تشجيع المقاولات الصغرى يوجد في صلب انشغالات بنك المغرب، لافتا إلى أن بنك المغرب يحث بانتظام مختلف الفاعلين الاقتصاديين على العمل والتعاون بشكل دوري ومتواصل مع هذا النوع من المقاولات.

من جهة أخرى، سلط الضوء على الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي التي تم تطويرها بمبادرة مشتركة بين وزارة الاقتصاد والمالية وبنك المغرب وفق مقاربة تشاركية.

وقال إن هذه الاستراتيجية، التي تروم جعل الشمول المالي محركا حقيقيا للتنمية الاجتماعية والاقتصادية، تتوجه بشكل خاص إلى النساء والشباب والعالم القروي والمقاولات الصغرى.

من جهته، سجل السيد الكتاني أن دعم المقاولات الصغرى، التي تشكل ركيزة للتنمية الاقتصادية بالمغرب، يوجد في قلب استراتيجية المجموعة، التي تروم تمكين جميع جهات المغرب من مراكز المواكبة، كضمان للقرب والدعم المتواصل للمقاولات الصغرى.

ونوه بأنه منذ إحداث المجموعة قبل أزيد من قرن من الزمن، حرصت التجاري وفا بنك على نسج علاقات متينة تقوم على الثقة المتبادلة مع المقاولات الصغرى، والتي أصبحت عدد من بينها مقاولات كبرى ذات بعد دولي.

وأضاف السيد الكتاني أنه خلال السنوات الأخيرة، وضعت المجموعة عددا من الإجراءات المبتكرة لفائدة المقاولات الصغرى، من بينها خدمات مالية وأخرى غير مالية، بهدف تقديم المواكبة الضرورية وتشجيع هذه الشريحة من الشركات.

كما قدم لمحة عن النتائج التي حققتها شبكة “دار المقاول” منذ إحداثها عام 2017، والتي تتمثل في القيام ب 1700 دورة تكوينية لفائدة 20 ألف مقاولة صغرى، وعقد 7500 مقابلة استشارة ومواكبة لفائدة زبائن وغير زبائن المجموعة لمساعدتهم على تدبير أنشطتهم الاقتصادية اليومية، وتنظيم 9 أيام تسويقية و25 لقاء بينيا للأعمال، وعقد 400 ندوة خارجية للتحسيس لفائدة المقاولات الصغرى وحاملي المشاريع.

في السياق ذاته، أضاف السيد الكتاني أن “دار المقاول” أبرمت 120 شراكة مع فاعلين محليين لتقوية النسيج المقاولاتي، كما تم تسجيل 3000 مقاول ذاتي، والمساهمة في إحداث 250 مقاولة من خلال البرنامج الحصري لتشجيع روح المقاولة، بالإضافة إلى تسجيل أكثر من 670 ألف ولوج إلى المنصة الرقمية “دار المقاول” والتي تقترح فيديوهات ودروسا تعليمية عن بعد، تمت مشاهدتها أزيد من 650 ألف مرة.

ووقعت مجموعة التجاري وفا بنك بهذه المناسبة 3 اتفاقيات تهدف إلى المساهمة بفعالية في تشجيع روح المقاولة وتسريع نمو المقاولات الصغرى، وهي اتفاقيات وقعت بالأحرف الأولى مع المؤسسة المغربية للتربية المالية وغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة والجمعية الإقليمية لتشجيع أنشطة القرب.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.