Your Content Here
اليوم الأربعاء 17 يوليو 2019 - 12:53 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 1 يوليو 2019 - 4:17 مساءً

إمزورن: بالصور، السلطات المحلية تشن حملة واسعة لتحرير الملك العمومي

فري ريف

قامت السلطات المحلية بجماعة إمزورن ، صباح اليوم الإثنيين 1 يوليوز الجاري 2019، بحملة لتحرير الملك العمومي من الباعة المتجولين و الفراشة، على مستوى شوارع وأزقة وساحات جماعة إمزورن، وذلك تحت إشراف باشا جماعة إمزورن وقائدي المقاطعة الأولى والثانية.

و قامت السلطات المحلية قبل ذلك، بإخبار جميع الباعة المتجولين و أصحاب الفراشة بإخلاء الشارع العام و الملك العمومي من البضائع و السلع من خضر و فواكه و غيرها إبتداء من اليوم الإثنين ، والإنتقال الى سوقي القرب ب كل من حي ” آيث موسى وعمر” و ” الحي الرابع”،  الذين تم بناءهما في اطار برنامج التنمية المجالية لاقليم الحسيمة – الحسيمة منارة المتوسط- استجابة لملتمس كل من المجلس الجماعي لامزورن والسلطة المحلية، “آيث موسى وعمر” والحي الرابع”،

والواضح أن السلطة المحلية بجماعة إمزورن، عازمة من أجل الحفاظ على جمالية المدينة وإعادة معالمها وتغيير الصورة القاتمة التي رسمت على معالم وسطها،

وقد استحسنت الساكنة هذه الحملة، مطالبين باستمرارها وتعميمها على مختلف الأحياء والشوارع، مع ضرورة وضع تصور عام للباعة المتجولين نظرا لضيق المساحة بهذه الأسواق النموذجية التي لم تستطع حسب تصريحات بعض الباعة، إيواء جميع من كانوا يمارسون تجارتهم وسط الأماكن العمومية، وكذا إيجاد حلول أخرى بديلة لهم، حتى لا يتم قطع أرزاقهم”،

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1
    مراد says:

    ان عملية تحرير الملك العمومي بمدينة امزورن يوم فاتح يوليوز 2018 شابتها نوع من الزبونية والمحسوبية في التعامل مع هذه الظاهرة التي سئم منها السكان لما يقارب اربع سنوات. ورغم اشراف السلطات المحلية في شخص باشا مدينة امزورن الا ان منطق الزبونية والمحسوبية طغت على هذه العملية أولا نلاحظ بائعي السمك في العربات لازالوا متواجدين في مختلف أزقة وشوارع المدينة تحت حماية المدعو *** هناك بعض بائعي الخضر وخاصة الشخص المتواجد قرب*** امزورن.