Your Content Here
اليوم الأربعاء 17 يوليو 2019 - 1:17 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 10:11 صباحًا

في مشاهد يومية، الحسيمة تتحول لمملكة الكلاب الضالة

فري ريف
من بين المشاهد التي تثير الاستغراب والاندهاش بمدينة الحسيمة، هو الاعداد الكبيرة من الكلاب المشردة التي أصبحت تجول وتصول وسط شوارعها وانتشارها في الساحات العمومية، الشيء الذي يثير الامتعاض والاستياء من لدن المواطنين والمواطنات.

و هذه الحالة مستمرة منذ أيام ، إن لم نقل شهورا ، في الحسيمة، بدون أن تحرك السلطات المعنية ساكنا ، حفاظا على صحة المواطنين وسلامتهم الجسدية من الخطر الذي يحيط بهم ليلا ونهارا، خصوصا بحي ” السلام، باريو، المنزه، سيدي عابد”

واستنكرت الساكنة الصمت المريب للمسؤولين وعدم اتخاذ أي تدبير لإبعاد هذه الكلاب المشردة عن المدينة، الى جانب  مساءلة من يقوم بتربيتها وتدجينها حول مسؤوليته القانونية والصحية على تربية هذه الحيوانات، خصوصا وأننا على أبواب فصل الصيف. حيث ستعرف الحسيمة استقبال زوار من داخل المملكة وخارجها. الأمر الذي يتطلب معالجة الموقف والتعجيل باظهار المدينة في حلتها الصيفية الجميلة، التي تستهوي السياح من كل جهة، ومحاربة كل ما من شأنه الإساءة إلى السياحة بما فيها توفير الأمن والأمان و توفير النظافة في كل الأحياء.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.