Your Content Here
اليوم الأربعاء 19 يونيو 2019 - 5:05 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 3 يونيو 2019 - 7:51 مساءً

الحسيمة: مشاركة وفود من مختلف البلدان في عرس رياضي بقاعة 3 مارس

في مبادرة نوعية على مستوى التنظيم وتشكيل الفرق عرفت القاعة المغطاة 3 مارس بالحسيمة يوم الجمعة 31 مايو على الساعة العاشرة ليلا تنظيم المقابلة النهائية في كرة السلة والتي نظمتها جمعية المجتمع الشبابي الديموقراطي بالمغرب وأوروبا DYME-ALhoceima والتي جمعت بين فريق اتحاد أمزورن وفريق مدرسةTibu الحسيمة لكرة السلة بحضور وفد ألماني صديق للجمعية يضم فعاليات و أطر جمعوية ومهتمين بالشأن المحلي والثقافي والصحة والشباب والأمن على رأسهم السيد Abdelhafid catruat المكلف بمجال الشباب ببلدية Osterhoz Scharmbeck .

هذا العرس الرياضي العائلي الذي جمع عددا من فرق كرة السلة على مستوى الإقليم الذين أجروا مقابلات اقصاءية ضمت كل من فريق الجمعية الرياضية باعدادية عمر بن الخطاب و فريق Sos
وفريق اتحاد أمزورن وTibu الحسيمة والامل الرياضي و فريق ACRASCASوكانت فرصة لتلاقي كل هذه المكونات اليافعة لتقاسم اللعب والتجربة في إطار تنافسي طبعته أجواء حميمية وعائلية ترجمة للشعار الذي أختير لهذا الدوري. حيث انتهت المقابلة بفوز مستحق لفريق اتحاد امزورن على فريق مدرسة TIBU الحسيمة وقد حضر أطوار هذا العرس الرياضي الختامي نائب رءيس المجلس البلدي وأعضاء من المجلس وأطر من الصحة العمومية و مديرية التعليم بالحسيمة ورؤساء الأندية الرياضية للكرة البرتقالية وعدد هام من أساتذة التربية البدنية وجمهور متميز من الشباب والفتيات.

وفي كلمة بالمناسبة عبر فيها السيد عبد الصمد أبقوي رئيس الجمعية عن ترحابه بالوفد الألماني الذي ساهم في الإعداد لهذا النشاط التربوي والرياضي من أجل إعطاء فرص أكثر للشباب على العطاء والتألق والاندماج وترسيخ السلوك الإيجابي وعبرت من جهتها السيدة أمل الشيحاني نائبة الرئيس في كلمتها بالمناسبة عن حاجت الإقليم لمثل هذه التظاهرات والالتفاتات الرياضية والثقافية التي من شأنها أن تساهم في بناء جيل متشبع بروح المواطنة ويغرس كل القيم المثلى في المجتمع. وقد تم توزيع جوائز مهمة من بذلات رياضية وكرات برتقالية وشواهد تقديرية على جميع المشاركات والمشاركين في أطوار هذه التظاهرة التي لعبت فيها فرق بتشكيلات مختلطة ذكورا وإناثا.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.