Your Content Here
اليوم الأربعاء 21 أغسطس 2019 - 7:36 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 31 مايو 2019 - 12:49 صباحًا

المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بالحسيمة للإستماع للمسؤولين و المنتخبين

مراسلة :

عقد السيد عبد الرحيم الحافظي المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يوم 29 ماي 2019، لقاءا مع عامل إقليم الحسيمة السيد فريد شوراق و المنتخبين والبرلمانيين والسلطات المحلية لإقليم الحسيمة، تحت رئاسة عامل الإقليم لتدارس عدة قضايا تهم قطاع الكهرباء في المنطقة.

ويندرج هذا اللقاء في إطار الرؤية الجديدة لتطوير نشاطات المكتب، حيث تنظم زيارات ميدانية للأقاليم والعمالات للتواصل مع المنتخبين والسلطات المحلية والإقليمية، وتتبع المشاريع الكبرى والوقوف على التحديات والإكراهات التي تواجه المصالح الجهوية والإقليمية للمكتب.

وقد شكل هذا اللقاء مناسبة لتدارس القضايا التي تخص توزيع الكهرباء على مستوى إقليم الحسيمة ومناقشة برنامج عمل المكتب من أجل تعميم الولوج للكهرباء والرفع من مستوى جودة الخدمات ومواكبة النمو الذي يعرفه هذا الإقليم، تلبية لملتمسات السيد العامل وكذا رؤساء الجماعة الترابية.

وفي معرض مداخلته، ذكَّر السيد عبد الرحيم الحافظي بأهم الإنجازات بالإقليم، خاصة برنامج الكهربة الشمولي الذي مكن من كهربة 761 دوار 48151) كانون (بغلاف مالي وصل 955 مليون درهم، بالإضافة لاستثمارات المهمة التي تهدف تأمين تزويد الكهرباء لمجموع جماعات الإقليم وكذا تقوية وتطوير شبكات النقل والتوزيع. وقد بلغت الميزانية المخصصة لهذه المشاريع المنجزة منذ سنة 2000 حوالي 588 مليون درهم فيما تتجاوز الميزانية المخصصة للمشاريع المبرمجة للفترة الممتدة ما بين 2019 و2021، 34 مليون درهم.

من جهة أخرى، مكن هذا اللقاء التواصلي، من الوقوف على بعض الإكراهات التي تواجه مصالح المكتب المحلية وبالخصوص ظاهرة اختلاس الطاقة الكهربائية على مستوى بعض الجماعات الترابية، والتي تكبد المكتب خسائر جسيمة، وتحد من نجاعة تدخلاته على مستوى الإقليم.

وبالرغم من هذه الإكراهات، أكد السيد المدير العام، على التزام المكتب على السهر على ضمان جودة الخدمة العمومية وذلك تماشيا مع تطلعات الساكنة من أجل تزويدهم بالكهرباء في أحسن الظروف، كما شدد في مداخلته، على الرفع من وتيرة انجاز المشاريع المبرمجة والتي لها وقع مباشر على تنمية المنطقة.

وقد خلص هذا اللقاء إلى بلورة عدة حلول واقتراحات والتي سيتم تفعيلها بمساهمة جميع الشركاء.  وستعمل لجن مصغرة بين المكتب وشركائه على دارسة حاجيات كافة الجماعات واعداد برنامج تعاقدي لتمويل الاستثمارات اللازمة لتقوية الشبكة وتطويرها. كما أكد السيد عامل إقليم الحسيمة على ضرورة أداء جميع الشركاء للديون المتراكمة وتسوية وضعيتهم في الآجال التي سيتم تحديدها وتمكين المكتب من استخلاص مستحقاته تحت إشراف لجن محلية بمساهمة الجماعات المعنية والسلطات المحلية.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.