Your Content Here
اليوم الإثنين 21 أكتوبر 2019 - 2:39 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 3:07 مساءً

لعرج يقوم بزيارة تفقدية لمشاريع ترميم وصيانة المواقع الأثرية والمعالم التاريخية بإقليم الحسيمة

 متابعة :

قام وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الأعرج، يوم السبت، بزيارة تفقدية لمشاريع ترميم وصيانة المواقع الأثرية والمعالم التاريخية بإقليم الحسيمة، والتي يندرج تنفيذها ضمن اتفاقية التهيئة المجالية لإقليم الحسيمة- الحسيمة منارة المتوسط.

وذكر بلاغ للوزارة بهذا الخصوص، أن هذه الزيارة شملت ورش ترميم وتهيئة الموقع الأثري لمدينة “المزمة” التاريخية الواقعة بجماعة آيت يوسف وعلي، وورش ترميم قصبة سنادة التاريخية بجماعة سنادة، وكذا ورش تهيئة المجال الخارجي لقلعة الطريس بجماعة بني بوفراح، فضلا عن ورش ترميم البنيات الأثرية لمدينة باديس التاريخية.

وبعد اطلاعه على سير الأشغال بمختلف هذه المواقع -يضيف البلاغ- سجل الوزير بارتياح كبير، نسبة تقدم الأشغال في عدد من الأوراش المذكورة، حيث تم استكمال الورش المتعلق بقلعة الطريس، بينما بلغت نسبة أشغال ترميم وتهيئة المجال الأثري بموقع باديس وقصبة سنادة 85 في المائة، و60 في المائة بالنسبة لموقع مدينة “المزمة” التاريخية.

وفي السياق ذاته، أوضحت الوزارة أنه تمت برمجة ورش ترميم وتهيئة القلعة الحمراء، التي ستعرف انطلاق الأشغال بها خلال الأسبوع الأول من شهر ماي برسم السنة الجارية.

وخلص البلاغ إلى أن هذه المشاريع التراثية تندرج في إطار إستراتيجية وزارة الثقافة والاتصال -قطاع الثقافة- الهادفة إلى صيانة وحماية التراث الثقافي الغني والمتنوع لإقليم الحسيمة وتثمينه، حتى يقوم بدوره كرافد من روافد التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة.

 

*الصورة أرشيف

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.