Your Content Here
اليوم الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 1:35 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأحد 24 مارس 2019 - 3:55 مساءً

الحسيمة: الجامعة الوطنية للتعليم تستنكر السلوكات المستفزة للمديرية الإقليمية عبر تطاولها على الحق في الاضراب من خلال تنفيذ مسطرة ترك الوظيفة

 

 

المكتب الإقليمي
الحسيمة
الاتحاد المغربي للشغل
الجامعة الوطنية للتعليم

الحسيمة في 20 مارس 2019

إن المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بالحسيمة، وبعد تتبعه للمستجدات الخطيرة التي تعرفها الساحة التعليمية ووقوفه عند وضعية الاحتقان غير المسبوق، خصوصا مع تعنت الحكومة ووزارتها في قطاع التربية الوطنية في الاستجابة للملف المطلبي للشغيلة التعليمية والتجاهل التام للأشكال الاحتجاجية المشروعة لنساء ورجال التعليم مع سعيها لكسر نضالات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، فضلا عن هيمنة لخطاب التسلط و القمع والترهيب والتهديد بدل الحوار والتفاوض الجاد والمسؤول المفضي للاستجابة للملفات المطلبية العادلة والمشروعة لكافة فئات الشغيلة التعليمية، وبعد استعراضه للمذكرة الصادرة عن المديرية الإقليمية بتاريخ 18- 03- 2019 القاضية باعتبار الأساتذة المضربين في وضعية ترك الوظيفة في تحد صارخ للقوانين الوطنية والدولية التي تكفل الحق في الإضراب، وما صاحب ذلك من إجراءات تعسفية من ضم للمستويات وتعديل للبنيات التربوية ونهج الأسلوب التهديدي لفرض الوضعيات الجديدة بالمؤسسات التعليمية، يعلن ما يلي:
1- تأكيده على الموقف الثابت لرفض سياسة التعاقد المشؤومة والمطالبة بإسقاطه وإدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في سلك الوظيفة العمومية.
2- مطالبته بالاستجابة للملف المطلبي العادل والمشروع لعموم نساء ورجال التعليم بمختلف فئاتهم.
3- استنكاره للسلوكات المستفزة للمديرية الإقليمية عبر تطاولها على الحق في الاضراب من خلال تنفيذ مسطرة ترك الوظيفة.
4- رفضه لكل الإجراءات التعسفية داخل المؤسسات التعليمية من خلال تعديل البنيات التربوية وإسناد أقسام المضربين لغيرهم من الأساتذة وكذا السعي لاستقدام غرباء عن القطاع.
5- دعوته الشغيلة التعليمية إلى رفض التكليفات وقرارات المديرية الإقليمية المستفزة الرامية لكسر المعركة النضالية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.
6- تحميله المسؤولية الكاملة للحكومة ووزارتها في قطاع التعليم وكذا مصالحها الخارجية في كل ما سينجم من تداعيات مفتوحة على جميع الخيارات التصعيدية جراء حدة الاحتقان الخطير الذي يعرفه قطاع التعليم.
7- دعمه المطلق لكل الخيارات النضالية التصعيدية للشغيلة التعليمية دفاعا على الملف المطلبي العادل والمشروع لعموم نساء ورجال التعليم ومن أجل إسقاط التعاقد وتحقيق مطلب الإدماج في سلك الوظيفة العمومية.
8- دعوته أطر الإدارة التربوية إلى الرفض المطلق لاستهداف الحق في الإضراب وعدم التفاعل مع الإملاءات غير القانونية للمديرية الإقليمية باعتبار المضربين في وضعية ترك الوظيفة.
9- دعوته الشغيلة التعليمية إلى المزيد من التعبئة والانخراط في الاضراب الوطني أيام 26و27و28 مارس 2019 ضد كل المخططات التصفوية للمدرسة العمومية ودفاعا عن حقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمية.
عن المكتب الإقليمي

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.