Your Content Here
اليوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 2:40 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 11 مارس 2019 - 2:44 مساءً

الحسيمة: مجموعة الجماعات نكور غيس تطلق حملة تحسيسية حول فرز النفايات

فري ريف

إنطلقت يومه السبت  9 مارس الجاري بمدينة الحسيمة، حملة تحسيسية بمدينة الحسيمة حول فرز النفايات المنزلية والمماثلة لها، والتي تأتي في سياق مسلسل طموح للإصلاح في المجال الذي يرمي الى وضع مقاربة مندمجة في مجال تدبير النفايات وتعزيز مردوديتها الإقتصادية، بما يضمن تقديم خدمات ذات جودة مع العمل على تطوير عملية اعادة تدوير النفايات.

وفي هذا الصدد وعلاقة بالموضوع، أعطت  مجموع جماعات نكور غيس انطلاقة العمل بآليات جديدة لتعزيز حظيرة مرآب جميع النفايات المنزلية بمجموع الجماعات الترابية التابعة للمجموعة، والتي اشرف عليها عامل إقليم الحسيمة بساحة صبيحة يوم السبت 9 مارس 2019 بساحة محمد السادس بالحسيمة، بحظور رئيس مجموع جماعات نكور غيس مصطفى اومغار الى جانب مدير شركة ” بيزورنو” ورؤساء الجماعات التي تندرج ضمن المجموعة،  وعدد من رؤساء المصالح الخارجية، وشخصيات مدنية وعسكرية.
وتجدر الإشارة الى أن اقليم الحسيمة، في اطار برنامج الحسيمة منارة المتوسط، الذي يحظى بعناية مولوية سامية، قد قطع اشواطا مهمة في مجال تدبير النفايات، في انسجام مع الأهداف التي سطرها البرنامج الوطني والمتمثلة في فرز 20% من النفايات على الأقل في افق سنة 2020 ، كما تم اطلاق عدة مشاريع هي الآن في طور الإنجاز وترمي بالأساس للحد من تأثير النفايات على البيئة والى اعادة استغلال المواد الأولية وتهم على وجه الخصوص، منها انشاء مركز لفرز النفايات بمطرح أجدير، انشاء محطة معالجة العصارات الناجمة عن النفايات.
وعلى صعيد التحسيس والتوعية، تم اعطاء  انطلاقة حملة تحسيسية حول فرز النفايات المنزلية والمماثلة لها، بمساهمة شركة بيزورنو، والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية وجمعية علوم الحياة والأرض، حيث ستستفيد مجموعة من المدارس ومنها مدرسة عبد العزيز الورياغلي بالحسيمة، في مرحلة اولى على أساس أن تشمل باقي المؤسسات التعليمية بالإقليم، ستستفيد من ورشات تحسيسية وتوعوية في مجال الفرز الإنتقائي للنفايات وزيارات بيداغوجية حول عملية اعادة استعمال النفايات الخاضعة لإعادة التدوير.


 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.