Your Content Here
اليوم الأحد 16 ديسمبر 2018 - 6:43 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 16 يوليو 2018 - 2:16 مساءً

الحسيمة: في حفل بهيج،اختتام فعاليات  الدورة الأولى من المخيم الصيفي الموضوعاتي لكرة السلة بالحسيمة

فري ريف

اختتمت مساء أمس الدورة الأولى من فعاليات المخيم الصيفي الموضوعاتي بالحسيمة، الذي نظمه فريق شباب الريف الحسيمي والأكاديمية الرياضية بالحسيمة، بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بالحسيمة وتحت إشراف عمالة إقليم الحسيمة تحت شعار “كرة السلة تربية وإبداع في رحاب منارة التوسط“.

وحضي هذا المخيم الأول من نوعه بإقليم الحسيمة بمشاركة 181 طفلا وطفلة من مدن : طنجة، تطوان، القصر الكبير، تارجيست، بني بوعياش، إمزورن، جماعة تيفروين والحسيمة إضافة لمشاركة قرية الأطفال ، SOS وأشرف على أنشطة المخيم الإطار عبد الإله زروق المشرف على أكاديمية فيرفي ببلجيكا، إضافة لمجموعة من مدربي الأكاديمية الرياضية للحسيمة، كما استفاد الأطفال من حصص مهمة من تعلم اللغة الإنجليزية والتداريب في السباحة وحصص في ورشات المسرح بالإضافة إلى مادة في الفنون التشكيلية وفنون أخرى.  

وفي اختتام هذا المخيم تم تكريم عامل صاحب الجلالة على إقليم الحسيمة السيد فريد شوارق، الذي سهر على كل كبيرة وصغيرة لهذا المخيم والذي قدم كل الدعم المالي واللوجيستيكي لإنجاح هذه التظاهرة، كما تم تقديم تذكار المخيم الى كل من المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة في شخص مديرها السيد أحمد قيسامي، والى رئيس قيادة المخيمات بإقليم الحسيمة السيد زهير مغوتي ومندوب الثقافة السيد كمال بليمون.

وشهدت الأمسية الختامية والتي أبدع فيها الأطفال و الأطر المشرفة تكريم الإطار عبد الإله زروق من طرف السيد مصطفى أوراش رئيس فريق شباب الريف الحسيمي لكرة السلة ورئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة.

وقد أشاد كل الحاضرين في هذا الحفل الختامي بالنجاح الكبير الذي عرفته الدورة الأولى والذي كانت تجلياته بادية على وجوه الأطفال الذين استفادوا من هذا المخيم وكذا كل الأطر التي ساهمت في تنشيطه وافترق الجميع ضاربا الموعد للتلاقي بحول الله في الدورة الثانية و للإشارة فالمرحلة الثانية ستفتتح يوم الاثنين 16 يوليوز 2018 الخاصة بفئة أقل من 16 السنة.

متابعة

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.