Your Content Here
اليوم الإثنين 23 يوليو 2018 - 12:08 صباحًا
أخر تحديث : الأربعاء 27 يونيو 2018 - 12:06 صباحًا

محكمة الدار البيضاء توزع ما يقارب ثلاثة قرون من السجن على معتقلي إحتجاجات الريف + التفاصيل

متابعة :

نطقت هيأة الحكم بغرفة الجنايات الإبتدائية بمحمكة الإستثئناف بالدار البيضاء ،مساء اليوم الثلاثاء 26 يونيو الجاري ، بأحكام تراوحت بين 20 سنة نافذة و سنة نافذة في حق معتقلي “حراك الريف” ،

و قضت المحكمة في منطوقها الإيتدائي بالسجن النافد 20 عاما  على كل من ناصر الزفافي ونبيل احمجيق وسمير اغيد ووسيم البوستاتي .

و حكمت على كل من محمد حاكي، زكرياء دهشور، محمد بوهنوش ب15 سنة نافذة ،

و  في حق كل من محمد جلول، كريم أمغار، أشرف اليخلوفي، بلال أهباض، صلاح لشخم، عمر بوحراس، جمال بوحدو بـ 10 سنوات نافذة.

و في حق كل من محمد المجاوي، شاكر المخروط، ربيع الأبلق، عبد العالي حودا ، سليمان الحاجي، ابراهيم أبقوي، إلياس حاجي، محمد الأصريحي، لحبيب لحنودي، الحسين الإدريسي بـ 5 سنوات نافذة وغرامة مالية 2000 درهم،

و في حق كل من ابراهيم بوزيان، عثمان بوزيان، يوسف الحمديوي، فؤاد السعيدي، محمد النعيمي، محمد المحدالي، عبد الحق صديقي، أحمد الهاني، خالد البركة بـ3 سنوات وغرامة 2000 درهم.

و في حق كل من رشيد أعماروش، عبد اللطيف الموساوي، محمد فاضل، عبد الخير اليسناري، جمال مونا، فهيم غطاس، محمد عدولي، أحمد حاكي، أحمد هزاط، أحمد حكيمي، جواد الصابري، أنس الخطابي، عبد المحسن أتاري، جواد بلعلي، نوري أشهبار، محمد مكوح، بدر الدين بولحجل، عبد العزيز خالي بسنتين حبسا نافذا وغرامة 2000 درهم ، 

و حكمت على زكرياء قدوري بسنة واحدة و غرامة 2000 درهم ،

وعبد المنعم استريحو  ب5000 درهم غرامة.

و مباشرة بعد النطق بالإحكام تعالت موجة من الغضب و الإحتجاج ببهو المحكمة من طرف عائلات المعتقلين و محامييهم ، كما إعتبر العديد من النشطاء و رواد مواقع التواصل الإجتماعي هذه الأحكام قاسية و نقطة سوداء في تاريخ المغرب المعاصر .

 

*الصورة أرشيف

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.