Your Content Here
اليوم الجمعة 23 أغسطس 2019 - 8:12 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 12 سبتمبر 2012 - 2:50 مساءً

الفوائد الصحية للعلاقة الجنسية

يعتبر الجنس بمثابة القرص الفعال في علاج  مشكل الأرق الذي يعاني منه الكثير من الأزواج، كما أن العلاقة الحميمية الزوجية تساعد على تهدئة القلق و شفاء الإحباط. – من المعروف بان العديد من النساء تعانين من الاكتئاب النفسي بفعل ضغوطات الحياة اليومية و مشاكلها، لدا بإمكانهن التخلص من هذا المشكل فقط عن طريق ممارسة العلاقة الحميمية مع أزواجهن للاستمتاع بالحياة. – تعاني  المرأة من اضطرابات ما قبل الطمث، و من تلك الأعراض التي تؤدي تقلب مزاجها  و قلة ثقتها بنفسها، لهذا على المرأة خلال هذه الفترة أن تواظب على ممارسة العلاقة الحميمية مع زوجها بانتظام لتتمكن من التخفيف من اضطرابات الحيض والشفاء من عسر و آلام الطمث. – الأكيد أن كل امرأة تسعى لتكون بشرتها دائما مشرقة و نضرة، و بإمكانها أن تدفع اثمنة باهظة من اجل تحقيق هذا المبتغى، بالرغم من أن الحل بسيط للغاية و لن يكلفها شيئا، بل بالعكس سيحقق لها السعادة و النشوة في نفس الوقت، هذا الحل يكمن في ممارسة العلاقة الحميمية. – يلعب الجنس دورا مهما في منع تساقط الشعر، و ذلك حسب ما بينته إحدى الدراسات الأمريكية، حيث خلصت إلى أن الجنس يساعد على تكثيف الشعر و منعه من التقصف و التساقط و يعطيه النمو و البريق – من بين الفوائد الأخرى لممارسة العلاقة الزوجية أنها تعمل على تنظيم الدورة الشهرية  وإفراز هرمون البرومسترون الذي يزيد من خصوبة الزوجة العقيم. –  يساعد الجنس على الاسترخاء العضلي العميق، و بالتالي يشفي من الآلام العضلية. – تؤدي ممارسة الجنس إلى إفراز هرمون الأندرفين الذي له فعالية قصوى ضد آلام الظهر – يساعد النشاط الجنسي على تعزيز وظائف جهاز المناعة مما يسرع بالشفاء من الأنفلونزا و النزلات البردية. – تساعد ممارسة الجنس كذلك الجسم على إفراز هرمون اتومواد كيماوية مما يعزز خلايا تي T-cell  المقاومة لسرطان الثدي والرحم .

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.