Your Content Here
اليوم الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 6:01 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 9 مارس 2018 - 9:27 صباحًا

آيث بوعياش: في جو تربوي، مؤسسة الإمام نافع الخاصة للتعليم العتيق تحتفي بمتفوقيها

فري ريف

احتفاء واحتفالا وابتهاجا بالتفوق الدراسي، نظمت مؤسسة الإمام نافع الخاصة للتعليم العتيق ببني بوعياش بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بالحسيمة مساء يوم الأحد 05 مارس 2018 برحاب المؤسسة ببني بوعياش أمسية احتفالية تخللتها أنشطة التكريم والتشجيع والتنويه بالجد والاجتهاد، وعرفت  الأمسية  حضور ممثل المندوبية الاقليمية للشؤون الاسلامية الأستاذ عبد اللطيف طه وأعضاء مكتب:” جمعية الإمام نافع لتحفيظ القرءان الكريم وتدريس علومه” المسيرة للمؤسسة، والمشرف على المؤسسة والأطر الإدارية والتربوية والخدمية، الى جانب تلاميذ المؤسسة الداخليين والخارجيين.

 واستهلت فقرات  الأمسية بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلاها التلميذ: إبراهيم آيت علي، بعد ذلك  تناول الكلمة المسيران المنشطان للأمسية التلميذين: إبراهيم الجمجومي والأمين الحشام. حيث أبهرا الحضور بكلماتهما وتجاوبهما الحسن مع الحدث التكريمي من خلال كلمات تناولا فيها أهمية الجد والمثابرة في التحصيل الدراسي، ومكانة التتويج والتكريم في مسار منظومة التربية والتعليم، وبعد هذه الكلمات المحفزة مرّ المسيران مباشرة إلى تتويج وتكريم التلاميذ المتفوقين في الطورين الابتدائي والإعدادي العتيق، وتم تكريم التلاميذ الحاصلين على الرتب الثلاثة الأوائل من كل مستوى، بنتائج الدورة الأولى وشواهد التفوق الدراسي و كتب علمية وأظرفة مالية؛إذ بلغ عدد التلاميذ المكرمين 20 تلميذا يتوزعون حسب الجدول أسفله:

وبعد صلاة العشاء مباشرة تم تنظيم حفل عَشاء على شرف السادة الحضور من الإداريين والتربويين والمستخدمين، وتلاميذ المؤسسة. وبعد هذا الفاصل اجتمع الشمل من جديد لفرز الفرق الرياضية المشاركة في الدوري الكروي:” دوري الإمام نافع” في نسخته الثانية للموسم الدراسي 2017-2018م.
واختتمت فعاليات الأمسية بتلاوة قرآنية عطرة للتلميذ: حمزة العزوتي.

 

 تقرير أحمد لمنادي

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.