Your Content Here
اليوم الخميس 9 أبريل 2020 - 4:34 مساءً
الأخبار
حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟       حسن المرابطي: رسالة تحذير لكل مستهزئ بالدين والفن في زمن كورونا      في وطني مفارقات تبكي، و مسؤولين منفصلين عن الواقع     
أخر تحديث : الثلاثاء 6 يونيو 2017 - 12:45 صباحًا

الزفزافي للوكيل العام : نحن وحدويون و وطنيون و واجهنا دعاة الإنفصال و العنف الثوري

متابعة

قالت مصادر صحفية أن ناصر الزفزافي ظهر بمعنويات مرتفعة خلال تقديمه اليوم أمام الوكيل العام للملك الحسن مطار، بمحكمة الاستئناف للدار البيضاء، و أنه صرح أمام الوكيل ب ”نحن وحدويون ووطنيون ولم نمنع رفع العلم الوطني”، نافيا أي علاقة له بحركة 18 شتنبر التي تدعو إلى استقلال الريف، مؤكدا اختلافه الصريح معهم.

و كشفت جريدة الأول التي أوردت الخبر ان الزفزافي صرح أمام الوكيل العام للملك أنه تعرض للضرب والسب، لما يفوق الساعتين لحظة اقتحام أربعين أمنيا من القوات الخاصة للمنزل الذي كان يختبئ فيه ، حيث قال أنه تعرض للضرب على مستوى الرأس نتج عنه جرح عميق، وتعرض كذلك للكم قوي على مستوى العينين.
وتابع الزفزافي، حسب مصدر “الأول” دائما ، كلامه: “تعرضت للسب من قبيل: الأوباش والتهديد بهتك العرض بواسطة عصى والركل على مستوى البطن وأسفل الظهر، كما أن هؤلاء الملثمين صرخوا في وجهي (الإرهابيون أرحم منكم.. قل عاش الملك يا إبن العاهرة..)، ثم بعد ذلك قاموا بتغطية رأسي ووجهي بقميصي كي لا أرى من كان يقوم بضربي، ثم سمعت أحدهم يقول لآخر (خليه لينا الحاج هذا ديالنا)، ليتم نقلي بعد ذلك في سيارة سوداء لوحدي وسط رجال الأمن إلى المطار”.
و أضافت الجريدة ، إستنادا لمصادرها ، أن الزفزافي صرح أمام الوكيل العام أنه وبخلاف تعامل الفرقة الأمنية التي ألقت القبض عليه، فإن تعامل الفرقة الوطنية للشرطة القضائية كان إنسانيا، قائلا: “سأقولها للتاريخ إن رجال الفرقة الوطنية عاملوني بإنسانية وجلبوا لي لباسا وأحسنوا معاملتي”.
وفيما يتعلق بالأموال التي تم تداول أنها تمويلات تلقاها من الخارج، اعترف الزفزافي أنه تلقى مبالغ هزيلة تتراوح ما بين 1000 و3700 درهم من أحد معارفه تضامنا معه، لأنه كان يعيش حالة عطالة.
ومن جهة أخرى كشف الزفزافي أنه تلقى دعوات، سواء عبر الهاتف أو بشكل مباشر، لرفع السقف السياسي للحراك، لكنه رفض ذلك، متشبثا بالمطالب الإقتصادية والاجتماعية، كما أنه واجه دعاة “العنف الثوري”، حيث أنه قام بطرد أصحاب هذه الأفكار من صفوف الحراك، تضيف الجريدة .

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.