Your Content Here
اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 2:28 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأربعاء 22 مارس 2017 - 11:17 مساءً

الشغيلة الجماعية بالحسيمة  تنتفض احتجاجا على ملف السكن

 

متابعة :

 

خاضت الشغيلة الجماعية بالحسيمة صبيحة يوم الثلاثاء 21 مارس 2017 وقفة احتجاجية إنذارية  أمام مقر بلدية الحسيمة .

هذه الوقفة التي دعا إليها كل من المكتب المسير لجمعية الاعمال الاجتماعية لموظفي واعوان الجماعة الحضرية للحسيمة و والمكتب النقابي  للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل تأتي ردا على تعاطي المسؤولين السلبي مع ملف سكن الشغيلة الجماعية للحسيمة و أسلوب التماطل والتسويف الذي طال لأزيد من عشر سنوات .

وقد رفع المحتجون شعارات تنديدية حول من يقف وراء تعطيل ملف السكن ، والجهات الخفية التي تحول دون تحققه . متوعدين بخوض اشكال احتجاجية تصعيدية مالم تتم معالجته بشكل جدي ومسؤول وفي أقرب الآجال ملف سكن الشغيلة الجماعية بالحسيمة سبق وأن تمت المصادقة عليه باجماع الاعضاء في دورات سابقة .

وذلك  بتفويت قطع أرضية لفائدة جمعية الاعمال الاجتماعية لموظفي واعوان الجماعة الحضرية للحسيمة لأجل توفير سكن لموظفي واعوان الجماعة  أولاها كانت سنة 2008  ، تلتها دورات أخرى ووعود من أجل اخراج الملف إلى حيز الوجود لتبقى دار لقمان على حالها دون أي جديد في الملف رغم المراسلات واللقاءات مع المعنيين

وقد استغرب المحتجون أسلوب التميز الذي طال هذه الفئة من الموظفين سواء على المستوى المحلي أوالوطني ، إذ كيف يعقل توفير عقارات بالهكتارات للموظفين في مختلف الجهات والمدن  المغربية وبتسهيلات مشجعة لتسهيل عملية امتلاكهم للسكن ، في حين يتم الاجهاز على حق من الحقوق لفائدة الشغيلة الجماعية للحسيمة . سيما وأن المنطقة تعاني من الركود الاقتصادي وغلاء المعيشة والعقار والتي صنفتها بعض المؤسسات الرسمية بالمدن الأكثر غلاء على مستوى المعيشة  والأكثر من هذا استفادة القطاعات الاخرى كالتعليم والعدل والصحة والمكتب الوطني للماء والكهرباء بالحسيمة من تسهيلات ودعم لانجاز سكن الموظفين ، لتحرم الشغيلة الجماعية بالحسيمة من حقها على غرار باقي القطاعات .

وفي كلمته تحدث ممثل الجمعية عن واقع الحسيمة المزري والاكراهات التي تزيد من تأزيم الوضع وحالة الاختناق التي تعيشها  و تحكم لوبيات العقار وتواطئ المسؤولين .

وقد حذر المحتجون  من استمرار اسلوب التماطل والتسويف متوعدين  بخوض أشكال نضالية مستقبلية أكثر تصعيدا .

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.