Your Content Here
اليوم الخميس 21 مارس 2019 - 12:23 صباحًا
أخر تحديث : الأربعاء 1 مارس 2017 - 10:37 مساءً

حراك تارجيست يستنكر عدم تجاوب المسؤولين مع مطالب الساكنة و يقرر مواصلة الإحتجاج

متابعة :

أفاد بيان للجنة المؤقتة للحراك الشعبي بمدينة ترجيست والنواحي ، أن اللجنة إجتمعت يوم الإثنين 27 فبراير 2017 من “أجل تدارس الآفاق النضالية الكفيلة بحمل المسؤولين الإقليميين والمحليين على الاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة لساكنة ترجيست والنواحي، والتي خاضت من أجلها عدة معارك وأشكال نضالية عرفت حضورا جماهيريا مكثفا، وحذرت المسؤولين من مغبة الاستمرار في سياسة الحصار والتهميش الممنهجين اللذين تعيشهما ترجيست ونواحيها على كافة المستويات، وأكدت على ضرورة تنفيذ الالتزامات المتعلقة بقضية الزيادات الصاروخية في فواتير الماء والكهرباء، وعلى فتح حوار إقليمي على أرضية الملف المطلبي الذي تقدمت به اللجنة المؤقتة. وأمام استمرار الإدارة المحلية والإقليمية للمكتب الوطني للكهرباء في تملصها من الالتزامات التي كانت محور الحوارات التي عقدتها اللجنة المؤقتة مع المديرين الإقليمي والجهوي، وفي غياب أي تجاوب للسلطات الإقليمية والمسؤولين المحليين مع المطالب العادلة والملحة للساكنة” ،

و عليه فإنها تعلن ما يلي :

v تنظيمها مسيرة احتجاجية شعبية يوم الجمعة 17 مارس 2017 انطلاقا من ساحة الريف بترجيست ابتداء من الساعة الرابعة والنصف مساء.

v تنظيمها لحملات تعبئة واسعة لهذا الشكل النضالي بكل الجماعات والقرى والمداشر بنواحي ترجيست وانفتاحها على الحركات الاحتجاجية التي عرفتها جماعات زرقت وبني عمارت وبني جميل وإساكن بنواحي ترجيست لتكون مسيرة 17 مارس مسيرة حاشدة تضم كل مقهوري وضحايا سياسات التهميش والإقصاء بترجيست وكل نواحيها.

ü استنكارها لاستمرار تملص الإدارة المحلية للمكتب الوطني للكهرباء من أجرأة كل الالتزامات و استمرار إغراقها للساكنة بفواتير خيالية، وتحميلها مسؤولية الاحتقان الشعبي المتزايد جراء الارتفاع الصاروخي لفواتير الكهرباء.

ü تجديد مطالبتها المسؤولين الإقليميين بفتح حوار جاد ومسؤول على أرضية الملف المطلبي للحراك الشعبي بترجيست والنواحي يفضي إلى الاستجابة للمطالب الاجتماعية والاقتصادية المشروعة لساكنة ترجيست والنواحي.

ü تجديد دعوتها اللجان المؤقتة للحراك الشعبي بالإقليم لبلورة نضال وحدوي منسق على أرضية ملف مطلبي شامل ومتكامل يستجيب لمطالب وانتظارات كل مناطق الإقليم دون استثناء.

ü دعوتها كل مواقع الصمود والنضال بالإقليم (الحسيمة، بني بوعياش، إمزورن، بوكيدارن، تماسينت…) إلى المشاركة في المسيرة الشعبية ليوم 17 مارس 2017 بترجيست تجسيدا للتضامن واستشرافا لآفاق النضال الوحدوي المشترك.

ü دعوتها ساكنة ترجيست والنواحي إلى الالتفاف حول اللجنة المؤقتة للحراك الشعبي، وإلى الانخراط في أشكالها النضالية الواعية والمسؤولة.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.