Your Content Here
اليوم الخميس 17 يناير 2019 - 7:10 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 31 يناير 2017 - 3:08 مساءً

فاجعة : العثور على جثتين معلقتين لجذع شجرة في منطقتين مختلفتين بجماعة لوطا

فري ريف : ع.الغفور الطرهوشي/رضوان السكاكي

إستفاق ساكنة جماعة لوطا ، و باقي المناطق المجاورة ، صبيحة اليوم الثلاثاء على خبر العثور على جثتين ، فارق أصحابها الحياة بنفس الطريقة و في أماكن مختلفة ،

الجثة الأولى لشخص في عقده الثالث ، عثر عليه معلقا لجذع شجرة بمنطقة “ألما” (الحدود بين لوطا و إمزورن) ، و تشير أولى المعطيات إلى أن الجثة تعود لشخص من بني بوعياش ، حسب معلومات البطاقة الوطنية التي عثر عليها معه إلى جانب ولاعة في أحد جيوب سرواله ، و هي الأشياء الوحيدة التي كانت بحوزة الهالك ، بالإضافة لملابسه .

أما الجثة الثانية فتعود لشاب من دوار “إمندودن” نواحي “إزغاين” ، و هو في بداية عقده الثاني ، و جدت جثته معلقة أيضا لجذع شجرة بدوار “إزغاين” ،

و حسب المعطيات التي تحصلت عليها فري ريف من عين المكان ، فإن الشاب معروف في المنطقة و صرح أحد أقاربه أنه غاب عن منزل والديه منذ يومين ، و قد عثر بجواره على سكين من الحجم الكبير ، يجهل مصدره أو صاحبه .

و في سياق آخر ، إستنكر مجموعة من المواطنين عدم حضور رجال الوقاية المدنية لعين المكان ، مما إضطرهم لنقل الجثث على متن سيارة نقل الأموات ، في الوقت الذي حضر رجال الدرك الملكي و قاموا بتدوين ملاحظاتهم قبل نقل الجثث ، لإستكمال البحث في القضية لتحديد الأسباب الحقيقة لوفاة الشابين .
WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.10 WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.12 (1) WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.12 WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.13 (1) WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.13 WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.14 (1) WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.14 WhatsApp Image 2017-01-31 at 14.19.18

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 2 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1

    الريفنا ينزف ثانيتا
    لا حول لا قوة الا بالله

  2. 2

    شكرًا لكم على تغطية الحدث الذي غضت عنه الطرف باقي المنابر بشكل مثير للجدل شكرًا ايضا على معالجة الموضوع بطريقة مهنية