Your Content Here
اليوم الخميس 14 نوفمبر 2019 - 3:22 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 10 يناير 2017 - 4:03 مساءً

إسماعيل الرايس: هيكلة مستشفى الحسيمة هو بناء عشوائي غير منظم، وأشغاله  لا تتناسب مع الجو الخاص بمثل هذه المؤسسات الاجتماعية

فري ريف: رضوان السكاكي

صرح إسماعيل الرايس رئيس المجلس الإقليمي للحسيمة أمام مندوب الصحة بالإقليم، خلال اجتماع لتدارس وضعية قطاع الصحة وهي النقطة التي أدرجت ضمن  جدول أعمال الدورة العادية لشهر يناير 2017، المنعقدة يوم الاثنين 9 يناير الجاري بقاعة الاجتماعات بمقر عمالة الحسيمة، أن واقع قطاع الصحة بات يدق ناقوس الخطر بعد تردي خدماته وما يعرفه من اكراهات ومشاكل تنعكس بشكل سلبي على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، مما يتطلب تدخل كل من زاوية اختصاصاته حسب كلمة الرئيس، قصد البحث عن الحلول المناسبة،

وأضاف في معرض حديثه أن هيكلة مستشفى الحسيمة وفق التشخيص الذي عرضه مندوب الصحة عبر التلفزة التفاعلية، هو بمثابة  بناء عشوائي غير منظم نظرا لكثرة الأشغال المترامية على طول مساحة المستشفى وبصورة لا تتناسب مع الجو الخاص بمثل هذه المؤسسات، وما يحتاجه المريض من راحة وهو يقصد هذه البناية، لتبقى معاناة هذه البناية هي صورة مصغرة لواقع قطاع الصحة بكافة مناطق الإقليم.

ولم ينكر اسماعيل الرايس رئيس المجلس الإقليمي أثناء تعقيبه للمجهودات التي تبذلها مندوبية الصحة بالإقليم رغم وجود اكراهات وتحديات كبيرة خصوصا في مركز الفحوصات، حيث طالب ذات الرئيس بالإسراع في إستكمال هيكة المستشفى، ، وأكد في هذا الصدد على تعجيل  خلق المستشفى المتنقل  الذي سيتمكن من خلاله مواطنو الجماعات من الاستفادة من الخدمات الطبية عن قرب وخفض مدة المواعيد التي سجلها مركز الفحوصات، وركز على ضرورة خلق برامج شراكة بين المجلس الإقليمي للحسيمة ومندوبية الصحة لرد الاعتبار لقطاع الصحة .

 واعتذر مندوب الصحة بالإقليم في معرض جوابه عن الإزعاج الذي تسببه الأشغال للوافدين على هذه المؤسسة الاجتماعية، باعتبارها تحديات كبيرة، كما ان جزء منها عرف انتهاء في عملية الهيكلة، فيما الجزء المتبقي سيكون جاهزا خلال الأشهر القليلة القادمة.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1
    متتبع says:

    وأنت كمسؤول أين كنت حينماوضع التصميم؟ ولماذا لم تعارض في حينه تلك الهندسة العشوائية ؟