Your Content Here
اليوم الأربعاء 28 يونيو 2017 - 8:41 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 8 ديسمبر 2016 - 11:26 مساءً

عامل الحسيمة يترأس المجلس الإقليمي للغابات لمناقشة تنمية الموارد الغابوية والحفاظ عليها

 

مراسلة:

    انعقد بمقر عمالة الحسيمة مساء يوم الأربعاء 07 دجنبر الجاري اجتماع المجلس الإقليمي للغابات، تحت رئاسة عامل إقليم الحسيمة، وشكل هذا الاجتماع مناسبة للاطلاع على وضعية القطاع بالإقليم وانجازاته بخصوص تنمية الموارد الغابوية والحفاظ عليها، إذ يحتل المجال الغابوي بأصنافه المتنوعة كالعرعار والأرز والبلوط، ما يقارب 120 ألف هكتار، بنسبة 34٪ من المساحة الإجمالية لإقليم الحسيمة.

   وقد أكد عامل الإقليم في كلمته الافتتاحية على الدور الهام المناط بالمجلس الإقليمي للغابات في توجيه مشاريع تنمية الملك الغابوي من تجهيزات وتشجير، كما يعتبر أداة أساسية لفض النزاعات بين الإدارة والساكنة المجاورة والتصدي للاعتداءات على المناطق الغابوية، وأن المدخل الرئيسي لحماية الملك الغابوي يتمثل في مساعدة الساكنة المجاورة من الاستفادة مما توفره الغابة من إمكانيات يجب استغلالها بشكل عقلاني ومدروس لتحقيق التنمية المحلية المستدامة بالإقليم. وللمجلس أيضا دور اقتراحي في كل مجالات تنمية الملك الغابوي بشكل عام.

    وفي ذات السياق، قدم المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر في هذا الاجتماع، الذي حضرته كل الجهات المعنية من سلطات أمنية وترابية وممثلين عن المجالس المنتخبة والمصالح الخارجية المعنية والجمعيات البيئية، عرضا مفصلا حول برنامج دعم السياسة الغابوية واندماجها في السياسة المجالية للإقليم، التي تهدف إلى تبني إستراتيجية الحماية والتدبير المستدام للموارد الغابوية وتدعيم حكامة القطاع في إطار المقاربة التشاركية بين مختلف المتدخلين. ويتم سنويا تخصيص غلاف مالي إجمالي بمعدل 30 مليون درهم لتنمية الغابة على مستوى إقليم الحسيمة عبر تمويل مشاريع مجالية.

   كما تطرق أيضا إلى المؤهلات والأدوار التي يضطلع بها القطاع الغابوي يالحسيمة على المستوى السوسيواقتصادي، حيث يساهم القطاع في خلق فرص عمل مهمة لفائدة الساكنة المحلية، ناهيك عن الوظائف البيئية والسياحية  والترفيهية التي ينهض بها القطاع المذكور. كما أشار إلى أهم المشاريع  التي سيتم انجازها في إطار البرنامج التعاقدي العشري 2015-2024 التي تغطي أهم المحاور الإستراتيجية كمحاربة التصحر وتأهيل النظم الغابوية وحماية وتثمين التنوع البيولوجي وتأمين الملك الغابوي ودعم الاقتصاد الاجتماعي التضامني.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.