Your Content Here
اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020 - 6:10 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 2:44 مساءً

الحسيمة: جمعيات بلديات هولندا في ندوة دولية حول تطرف الشباب

فري ريف

احتضنت قاعة الاجتماعات بأحد الفنادق المصنفة بالحسيمة مساء يوم الاثنين 5 دجنبر الجاري، أشغال ندوة دولية تواصلية حول تطرف الشباب، وسبل وقايتهم من ذلك، وهي الندوة التي نظمتها الوكالة الدولية التابعة لجمعية البلديات الهولندية التي تعرف اختصارا ب( VNG  ) وبتعاون مع بلدية الحسيمة.

وحضر اللقاء كل من عمدة مدينة Zeist الهولندية، ورئيس بلدية الحسيمة، وعامل إقليم الحسيمة، وكذلك أعضاء عن المنظمة الدولية للهجرة، حيث رام اللقاء البحث عن سياسات مشتركة بين المؤسسات المنتخبة وبشراكة مع مؤسسات الدولة والمجتمع المدني، في مجال النهوض بواقع وقضايا الشباب للحد من تطرفهم، وذلك عبر تقوية الدعامات الأساسية التي تجعل من هؤلاء كيانا مندمجا وفاعلا، ومؤثرا في مستقبله ومجتمعه، ولوضع الحد لمختلف التجاذبات التي يمكن أن توقع بالشباب في براثن التطرف والجهل وإلغاء الآخر.

وحسب الدكتور محمد بودرا رئيس بلدية الحسيمة، فإن الهدف من عقد هذه الندوة هو تقديم المشروع الذي سيشمل البلديات الهولندية، والمغربية في مجال سياسات الشباب، حيث طالب من البلديات المشاركة بالتركيز على قضايا تنمية وتشغيل وتكوين الشباب.

كما تطرق ممثل عن المنظمة الدولية للهجرة لأهمية التجربة التي خاضتها وراكمتها هذه المؤسسة لمحاربة تطرف الشباب، عبر اعتماد تقنيات وأساليب ديداكتيكية، واجتماعية تمكن من تنمية متطلباتهم ومواهبهم، وتربيتهم وتثقيفهم لإبعادهم من فرص تطرفهم وإيمانهم بالرأي الواحد.

كما تم خلال اللقاء عرض تجربة موظف ببلدية “ميبل” الهولندية التي يبلغ تعداد سكانها حوالي 33 ألف نسمة منها حوالي 3000 مغربي، وهو بالمناسبة مكلف بقضايا الأمن والتنظيم داخلها، حيث قدم عرضا بيداغوجيا تضمن رسوم تمثيلية للمنهجيات المتبعة بهذه البلدية في مجال ضبط ومواكبة قضايا وانشغالات  الشباب وميولاتهم، وكذلك محاربة الظواهر السلبية وتفشي الاجرام، موضحا أن غالب الشفاء ليس الكي دائما، فعلى الفاعلين في هذا المجال وفي المؤسسات المعنية بقضايا الشباب أن يعمدوا دائما لفصل “المجرم” عن محيطه ومنع سقوط المزيد من المعجبين في شراك خيوطه التي غالبا ما تتغذى من المظاهر الكاذبة، التي يتحصل عليها عادة من أنشطة إجرامية، حيث المقاربة يجب أن تشمل البلديات والأمن من جهة، وكذلك الجهتان بالمجتمع من جهة أخرى، وذلك لتظافر الجهود التي تجعل من الشباب في منأى عن الانحراف، ولمنحهم الامكانيات المادية والثقافية لاكتساب أشكال الممانعة ضد مختلف أشكال الاختراق الهدام لشخصياتهم والذي قد يقود لانحرافهم.

وعرف اللقاء عدة مداخلات تصب مجملها بوجوب تظافر الجهود بين الجميع لمحاربة ظاهرة “تطرف الشباب” من خلال تبادل التجارب، والعمل على فهم جذور هذه الظاهرة التي استفحلت بقوة خلال السنوات الأخيرة خاصة ببعض دول أوربا الغربية التي أصبحت مجالات لاستقطاب العديد من الشباب التائه والزج بهم في أتون الحرب الدائرة بكل من سوريا والعراق، معتبرين أن عوامل الاختراق أصبحت تشكل ثغرة أمنية في المنظومات الثقافية المختلفة سواء كانت غربية أو شرقية، مشككين أن يكون للدين اليد الطولى في انتشار ظاهرة تطرف الشباب.

 خالد الزيتوني

1-2 1-3 1-4 1-5 1-6 1-7 1-8 1-9 1-10 1-11 1-12 1-13 1-14

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.