Your Content Here
اليوم الأحد 18 أغسطس 2019 - 7:02 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 23 مايو 2016 - 11:12 مساءً

رأي : جماعة اربعاء تاوريرت عنوان للعزلة و التهميش

اسماعيل بويباون :

تتوارى خلف جبال الريف وعلى جنبات واد النكور دواوير منسية تابعة لجماعة الترابية أربعاء تاوريرت يكاد سكان هذه الدواوير بفقدون صلتهم بالعالم الخارجي بسبب وعورة التضاريس التي حالت دون اتصالهم بالمراكز الحضرية المجاورة ، فانكمشوا على انفسهم غير مبالين بحركية التحولات التي تعرفها العديد من المناطق، محافظين على نمط معيشي ورثوه على الاباء والأجداد وتركوه للأبناء.

الفقر والعوز يرخيان بضلالهما على ساكنة دواوير انهكتها قساوة الإكراهات الجغرافية وقلة الإمكانيات وارتسمت على وجوه شبابهم سمات الفشل والتفكير في الهجرة نحو الفردوس الوهمي للضفة الاخرى للبحر الابيض المتوسط، الا انهم رغم ذلك مصرون على التشبث باستمرارية العيش ويشاكسون الطبيعة فاتخذوا على جنبات واد النكور مساكن لهم ومجاري الوادي مصادر مائية لسقي الحقول التي توفر لهم بعض المنتجات الفلاحية.

وتعتبر جماعة اربعاء تاوريرت منسية ومقصية من مخططات التنمية وسقطت من اجندة اهتمام المسؤولين، ويعيش سكانها ظروفآ جد قاسية مع الفقر والتهميش، وتزيدهم قساوة الظروف الطبيعية في فصل الشتاء بسبب غياب البنية التحتية (الطرقات والقناطر..) والدولة لن تجد لهذه المنطقة موقعا في خريطة التنمية ويستمر مسلسل المعاناة لهؤلاء البسطاء،

وتتمحور الانشطة الإقتصادية في المنطقة حول تربية المواشي والفلاحة البورية، وابناء اربعاء تاوريرت يعتبرون انفسهم مهمشين ومقصيين وان المسؤولين أو المنتخبين لا يلتفتون اليهم وإلى معاناتهم الا في المواسم الإنتخابية كأنهم مواطنين صالحين للتصويت فقط، ومقتنعين تمام الاقتناع بان الدولة لا زالت تكرس سياسة المغرب الغير النافع تجاه المنطقة وابنائها، وهؤلاء أناس لا يطمحون لمناصب او ريع سياسي او مقعد برلماني بل لا انتماء لهم سوى انتمائهم لهذا الوطن الجريح بسطاء في مطالبهم فهم لا يريدون سوى تعبيد الطرقات وانشاء قنطرة على واد النكور لكي تخفف عنهم قساوة ووحشة عيشهم وتوفير حجرات دراسية لأبنائهم لطرد ظلامية الامية ووحدات صحية لمداواة مرضاهم والاعتراف بهم كمواطنين ينتمون الى هذا الوطن الذي سالت عنه دماء اجددهم.

2 3 4 5 6 7

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1

    tahia a3lia belle images est beaux montagnes de rif resistant contre chaque invasion ou chaque occupation le bol ou bien elma3kel en arabe de la resistance héroic de ce peuple ce nést pas pour rien les éspanols elle sont choisi de construire cette grande office rouge rfosina pour controller toute s le rif est les tribus que sont bien resistantes merci bien chokran