Your Content Here
اليوم الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 7:44 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 23 ديسمبر 2012 - 4:25 مساءً

الأمن الإقليمي بالحسيمة ينظم حملات تحسيسية في الوسط المدرسي تحت شعار ” من أجل تربية طرقية مواطنة ”

فري ريف :

 في إطار الاستراتيجية التشاركية بين القطاعات الفاعلة في  مجال التوعية والتحسيس  وبغية محاربة الظواهر السلبية داخل المؤسسات التعليمية و حماية المتعلمين والمتعلمات من الآفات التي تهدد صحتهم وسلامتهم، وبهدف توعيتهم بأخطار حوادث السير وأهمية الوقاية الطرقية والتربية على المواطنة، تنظم المديرية الإقليمية للأمن الوطني بالحسيمة بشراكة مع نيابة وزارة التربية الوطنية بالإقليم واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير حملات تحسيسية  تحت شعار ” من أجل تربية طرقية مواطنة ”  لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية المتواجدة بالوسط الحضري بمختلف الأسلاك  التعليمية.

        وتأتي هذه الحملات التحسيسية التي ستستمر طيلة السنة الدراسية الحالية في إطار انفتاح المديرية العامة للأمن الوطني على المؤسسات التعليمية ومدها جسور التواصل المستمر مع مختلف الفعاليات المدنية، وستتطرق إلى مواضيع متفاوتة الأهمية حسب خصوصيات كل مؤسسة تعليمية ويتجلى أهمها في : التربية على المواطنة، المبادئ الرئيسية للوقاية الطرقية، الأخطار الناجمة عن استهلاك المخدرات والمشروبات الكحولية، أسباب الشغب في الملاعب، التحرش والاستغلال الجنسي للقاصرين، السلوكات الوقائية لتفادي الوقوع في الجريمة، الجرائم المعلوماتية والأخطار المرتبطة بالأنترنيت، العنف في الوسط المدرسي، دور الشرطة في حماية البيئة وفي تطبيق مدونة السير، تقنيات التواصل…

        وقد احتضنت المؤسسات الابتدائية ،مولاي رشيد ابن الخطيب والشاطئ الجميل، أنشطة الحملة التوعوية في أولى أيام انطلاقتها حيث  استعرض السيد بدر رياضي ،عميد الشرطة بمديرية الأمن الإقليمي بالحسيمة،  من خلال عرضه  حول موضوع التربية على المواطنة: مفهوم التربية على المواطنة ودلالاته وعلاقته بالمدرسة، ومظاهره وتجلياته في الواقع المغربي،  مكونات المواطنة التي شملت تحديد مفهوم السلوك المدني وتعريف الحقوق والواجبات، مظاهر السلوك الدال على المواطنة ودور المواطنة في تعزيز واستتباب الأمن. واختتم عرضه بمقتطف من الخطاب الملكي بتاريخ 20 غشت 2004 بتطوان الذي اعتبر فيه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله أن المواطنة لا ينبغي اختزالها في التوفر الشكلي على بطاقة تعريف أو جواز سفر بل يجب تجسيدها في الغيرة على الوطن والاعتزاز بالانتماء إليه والمشاركة في أوراش  التنمية.

      هذا وقد عرفت هذه اللقاءات التحسيسية بهذه المؤسسات حضور النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية وممثلين عن مديرية الأمن الإقليمي بالحسيمة وبعض رؤساء المصالح والمكاتب بالنيابة الإقليمية،ومديري المؤسسات التعليمية المذكورة وأساتذة الأقسام المستهدفة وممثلي وسائل الإعلام الوطنية والمحلية.

كما تميزت بمشاركات قيمة ومناقشات جادة من لدن التلاميذ والأساتذة، توجت بتوصيات لتعميم فحوى العروض على أوسع نطاق والعمل على ترسيخ المواطنة الحقة من خلال الالتزام بالواجبات الفردية والجماعية والابتعاد عن السلوكات السلبية.





أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.