Your Content Here
اليوم الأحد 7 يونيو 2020 - 6:20 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأربعاء 30 مارس 2016 - 9:39 مساءً

في دورتها التاسعة قافلة المصباح تحط الرحال بمختلف المناطق القروية باقليم الحسيمة

 قافلة المصباح في دورتها التاسعة 

“التنمية القروية رهان العدالة المجالية ”

في إطار قافلة المصباح المنظمة  من طرف فريقي العدالة و التنمية بالبرلمان (مجلس النواب و مجلس المستشارين) ، في دورتها التاسعة المنظمة  تحت شعار “التنمية القروية رهان العدالة المجالية ” ، ما بين  24 و 27 مارس 2016، زار ثلة من برلمانيي و برلمانيات الحزب ، ممثلاً بكل من أحمد بوخبزة،  محمد إدعمار، سعاد شيخي، محمد السليماني، و نبيل الأندلوسي،  عدداً من قرى و مداشر و دواوير إقليم الحسيمة، و أساساً كلاً من جماعة إساكن، تارجيست، دوار أونوث ببني بوفراح، بني بوعياش، دوار إزاثيمن بأربعاء تاوريرت، دوار آيث جهرة بجماعة شقران ، ودوار إصوفيين بجماعة النكور .

جماعة إساكن :

في إطار قافلة المصباح في دورتها التاسعة  ، قام كل من محمد إدعمار، النائب البرلماني عن إقليم تطوان و رئيس بلديتها ، وأحمد بوخبزة النائب البرلماني عن نفس الإقليم ، و نبيل الأندلوسي المستشار البرلماني عن جهة  طنجة تطوان الحسيمة ، بزيارة لجماعة إساكن و ذلك يوم الأحد 27 مارس 2016 قصد التواصل مع الساكنة والإلمام بشكل دقيق بالمشاكل التي تتخبط فيها و تعاني منها، خاصة و أن واقع هذه الجماعة لا يلائم بأي حال من الأحوال مؤهلاتها الطبيعية و البشرية .

و قد كان لأعضاء الوفد البرلماني،مرفوقين بأعضاء من حزب العدالة والتنمية على مستوى كل من إقليم تطوان و إقليم الحسيمة، والكتابة الإقليمية للحزب بهذا الأخير، لقاء مع منتخبي جماعة إساكن الذين استعرضوا في مداخلاتهم أهم الإشكاليات  التي تعاني منها الجماعة و التي تحول أمام تنميتها .

هذا و قد أستُهل اللقاء بكلمة  للمستشار البرلماني و الكاتب الإقليمي لحزب العدالة و التنمية بالحسيمة نبيل الأندلوسي  ، الذي استعرض فيها أهداف القافلة وسياقات اختيار شعارها المتمثل في التركيز على أهمية التنمية القروية، بلواعتبارها بمثابة رهان أساسي و مدخل استراتيجي لتفعيل العدالة  المجالية، معتبراً أن اختيار ان تكون جماعة إساكن هي منطلق القافلة على مستوى إقليم الحسيمة هو اعتراف بضرورة رفع التهميش الواقع على هذه الجماعة  التي تبقى  من اهم الجماعات الترابية  التي تملك من المؤهلات ما يجعلها في حالة استغلت على الوجه الأمثل من أفضل  الجماعات القادرة على استقطاب الإستثمارات  وتحقيق تنمية محلية نموذجية .

و بدوره أكد محمد إدعمار على أهمية التواصل بالنسبة لحزب العدالة والتنمية  و فريقه البرلماني معتبراً أن الدور الحقيقي للمنتخب هو الإستماع للمواطنين و محاولة حل الإشكاليات المطروحة و التفاعل مع هموم  الناس، موضحاً الدور الذي قامت به الحكومة على مستوى العديد من الإصلاحات الإستراتيجية على مختلف القطاعات مثمناً اللقاء مع منتخبي الجماعة الذين وصفهم بـ”مخ ساكنة إساكن”، قبل ان يختم كلمته بالتأكيد على ان قافلة المصباح تبقى ماركة مسجلة لحزب العدالة و التنمية، و نموذجاً فريداً من نوعه على مستوى التواصل مع المواطنين.

أما أحمد بوخبزة فقد ذكر بقولة للدكتور سعد الدين العثماني حين قال : “أن العمل الحزبي و السياسي بالمغرب أصبح مقسما بين جبهتين، جبهة مع الإصلاح، و أخرى ضد الإصلاح”، معتبراً أن غايتهم كبرلمانيين من هذه القافلة هي الإستماعأكثر لمشاكل المواطنين و محاولة الدفاع عنها و بأن هذه المهمة يقوم بها برلمانييو حزب العدالة و التنمية ” بْلاَ جْمِيلْ ، لأنه واجب” ، ذاكراً السياق الذي تتزامن معه قافلة  هذه السنة و الذي يعرف المصادقة  على تفعيل صندوق تنمية العالم القروي بتكلفة  مالية  مهمة  تزيد عن 50 مليار درهم .

هذا و قد سجلت القافلة أهم الإشكاليات التي تعرفها الجماعة التي يمكن تلخيصها في اختلالات القطاع الصحيّ، و مشاكل على مستوى التعليم،و كذا البنية التحتية بالإضافة إلى مشاكل التحديد الغابوي، والعديد من الإشكاليات المرتبطة بزراعة الكيف ، مركزين في مطالبهم على ضرورة  بدأ أشغال إنجاز القطب الحضري إساكن الذي سبق لجلالة الملك محمد السادس أن أعطى انطلاقته منذ سنوات.

تارجيست :

أما على مستوى بلدية  تارجيست فقد كان أعضاء الوفد البرلماني الممثلين بكل من نبيل الأندلوسي ، محمد إدعمار، أحمد بوخبزة ، على موعد مع مناضلي الحزب بالمنطقة  و أعضاء الكتابة المحلية للحزب في هذه الأخيرة ، حيث نُوقشت أهم الإشكاليات على مستوى بلدية تارجيست و المناطق المجاورة لها، والتي استعرض أهمها الكاتب المحلي الأخ الحسن المرابط و كذا أعضاء الكتابة المحلية، ملخصين عموم هذه الإشكاليات في شعار “غياب العدالة المجالية”، مستدلين في ذلك على العديد من الإختلالات خاصة  على مستوى الصحة  والتعليم  و غياب البنية التحتية،  معتبرين في مداخلتهم بأن مؤهلات المنطقة الطبيعية  و السياحية و البشرية غير مستغلة بالمرة.

دوار أونوث بجماعة بني بوفراح :

بعد إساكن و تارجيست واصلت قافلة المصباح مسيرها وصولاً إلى  دوار أونوث بجماعة  بني بوفراح ، و هو الدوار الذي يمثله المستشار الجماعي عن حزب العدالة و التنمية الأخ صديق الحداد ، بحيث كان برلمانيو المصباح و الوفد المرافق لهم على موعد مع لقاء تواصلي  في غاية الروعة و الإنسجام بحيث تم الإستماع إلى مشاكل المواطنين البسيطة و العميقة، والتي إن دلت على شيء فإنما تدل على ضرورة  بدل الكثير من الجهود حتى تصل المجهودات المبذولة على المستوى المركزي و الإصلاحات الحكومية إلى سكان القرى النائية و البوادي البعيدة ممن لا يجدون في الغالب من يدافع عنهم .

كان اللقاء فرصة لاكتشاف المكان و التواصل المباشر مع شباب و شيوخ و رجال و أطفالِ لا يريدون شيئاً إلا أن يعيشوا سواسية  تحت سقف الوطن، إنها مطالب العالم القروي التي لا يمكن أن تتحقق إلا بتفعيل شعار القافلة المتمثل في التنمية القروية  التي تبقى  هي الرهان لتحقيق العدالة المجالية .

أربعاء تاوريرت :

لقد توزع برلمانيو قافلة المصباح إلى فريقين ، الفريق الأول زار المناطق المدرجة في التقرير أعلاه ، فيما زاركل من الأخت النائبة البرلمانية عن اللائحة الوطنية  سعاد شيخي ، و الأخ النائب البرلماني  عن إقليم المضيق الفنيدق محمد السليماني، مرفوقين بأعضاء من الكتابة الإقليمية للحزب بالحسيمة وأعضاء الكتابات المحلية و المجالية المستهدفة بالزيارة،  كلاً من منطقةأربعاء تاوريرت،شقران، وبني بوعياش و دوار إصوفيين بجماعة النكور.

 بحيث انطلقت القافلة من بني بوعياش، لتكون المحطة الاولى هي جماعة اربعاء تاوريرت،  حيث استمع البرلمانيان و الوفد المرافق لهما الى مختلف مشاكل المنطقة التي عبر عنها مجموعة من المواطنين، وهي مشاكل ومطالب بسيطة تتعلق بتوفير ادنى الشروط والظروف المفترض توفرها في قطاعات حساسة و على رأسها التعليم والصحة، و كذا الاستفادة من البرامج الحكومية ذات العلاقة بفك العزلة وتنمية العالم القروي.

دوار ازاثيمن بجماعة أربعاء تاوريرت

 بعد أربعاء المركز، كانت المحطة الثانية بدوار ازاثيمن، وهي منطقة تعرف معاناة كبيرة تتجلى بداية  في سوء حالة الطريق الموصل إليه،الذي يقع على طول واد النكور، بحيث كان لافتاً للانتباه مجموعة من الاعمدة والاسلاك الكهربائية المتساقطة على طول الطريق مما يشكل خطورة على المارة.

وقد تم الاستماع الى هموم ومطالب الساكنة، بحيث سجل الغياب التام لأي مستوصف صحي، و هو ما يفرض على الراغبين في الإستفادة من خدمات التطبيب والتمريض وأيضا الولادة التنقل الى جماعة اربعاء تاوريرت المركزأوالمستشفى الاقليمي بالحسيمة، مع ما يستتبع هذا من مشاق و تكاليف مادية لايقدر عليها عموم ساكنة الدوار.

دوار آيث جهرةبجماعة شقران

أما المحطة الثالثة فقد كانت  بدوار ايت جهرة التابع ترابيا لجماعة شقران، المتواجد بمنطقة جبلية،و الذي يعاني بدوره من صعوبة المسالك الطرقية المؤدية إليه.

و قد تواصلت القافلة بهذا الدوار مع السكان و عموم  المواطنين بحيث تم الإستماع إلى مشاكلهم ومطالبهم التي لا  تختلف عن باقي الدواوير من حيث الصحة والتعليم وغياب وسائل النقل خصوصا للتلاميذ مما يتسبب في الهدر المدرسي في سن مبكرة،  كما سُجلَ أنه ورغم ربط الدوار بشبكة الماء والكهرباء الا ان الماء يعرف انقطاعاً مستمرا ولا  يصل الا نادرًا، مرة في الاسبوع او في الشهر واحيانا تطول المدة اكثر.

دوار إصوفيين بجماعة النكور

أما المحطة الرابعة والاخيرة فكانت بدوار اصوفين، حيث عقد لقاء تواصليمع مجموعة من المواطنين، الذي عبرواْ بدورهم عن نفس المشاكل المتعلقة بفك العزلة وبالتعليم والصحة وتوفير النقل،بالإضافة الى مشكل الاعمدة الكهربائية المتساقطة في بعض الاماكن التي تعرف مرور التلاميذ منها مما يشكل خطورةوتهديدلسلامتهم وأرواحهم.

وعرفت هذه اللقاءات التواصلية تناول الكلمة من طرف النائب البرلماني محمد السليماني الذي تطرق الى الهدف من تنظيم القافلة البرلمانية لهذه السنة في العالم القروي،  كما أشار الى الاصلاحات المهيكلة الكبرى التي باشرتها الحكومة وعلى رأسها اصلاح صندوق المقاصةمن أجل انقاذ الاقتصاد الوطني من الافلاس، واعادة التوازن فيما يتعلق بالتوزيع العادل للثروة، وذلك عبر تمكين فئات من المجتمع لم تلتفت اليها الحكومات السابقة قصد تمكينها من الاستفادة بدورها من حقها في الثروة الوطنية، مذكراًبمجموعة من الإجراءات الحكومية كالزيادة في منحة الطالب، والرفع من الحد الادنى للأجور ، و تحسين الوضعية المادية لبعض فئات من المتقاعدين، و كذا استفادة الارامل من دعم صندوق التماسك الاجتماعي، الى غيرها من الاجراءات ذات البعد الاجتماعي، مؤكداً أن أهمإجراء اتخذ هذه السنة  يبقى هو الرفع من ميزانية صندوق تنمية المناطق القروية والجبلية عبر الرفع من الميزانية المخصصة له من 2 مليار إلى 55 مليار درهم.

بدورها تناولت الكلمة خلال هذه اللقاءات التواصلية النائبة البرلمانية سعاد شيخي التي تطرقت الى الهدف من تنظيم القافلة البرلمانية بالعالم القروي، حيث ابرزت بان ذلك يدخل في صميم المهام الموكولةإلى البرلماني باعتباره ممثلا للامة مع  ما يتطلب منه ذلك من اطلاع على كافة المشاكل والمطالب الخاصة بالمواطنين، وذلك كي يقوم بدوره الكامل وخصوصا على المستوى التشريعي والرقابي، كما اشارت في كلمتها الى الخيار الاستراتيجي للدولة المغربية فيما يتعلق ببناء دولة الحق والقانون وتقوية دور المؤسسات، مؤكدة بأن اللحظة الحالية تقتضي من الجميع التعاون من أجل الحفاظ على هذا الخيار وعلى ضمان التنزيل الأمثل لمضامين الدستور الجديد فيما يتعلق بالمساواة و تكافئ الفرص بين كافة المواطنين المغاربة وأيضا العدالة المجالية بين مختلف جهات المغرب مع إعادة الاعتبار للمناطق القروية عبر تمكينها من فرص التنمية وفك العزلة.

اللجنة الإعلامية

الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بالحسيمة

2 3 4 5 6

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.