Your Content Here
اليوم الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 1:29 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 30 يونيو 2015 - 5:46 صباحًا

الحكومة تحدد قيمة مصاريف المرشحين في الحملات الإنتخابية المقبلة تفاديا للسمسرة

فري ريف : 

صادق المجلس الحكومي ، في إجتماعه الأخير ، على خمسة مراسيم قدمها محمد حصاد ، بخصوص الإنتخابات الجماعية و الجهوية المقبلة ،

و من أبرز ما صادق عليه المجلس الحكومي ، تحديد سقف مصاريف المرشحين لمناسبة الحملات الانتخابية المقبلة ، حيث حددت وزارة الداخلية مصاريف حملة مجلس المستشارين في 30 مليون سنتيم، مقابل 15 مليونا لمجالس الجهات، و5 لمجالس العمالات والأقاليم، و12 لمجالس الجماعات.

وبهذا المرسوم، تكون وزارة الداخلية قد منعت المرشحين الذين يصرفون أموالا طائلة، قد تصل إلى مليار لشراء أصوات منتخبي المجالس الترابية، بغية ولوج المجالس المنتخبة .

وحدد المرسوم مدلول المصاريف الانتخابية، بإلزام وكيل كل لائحة، أو كل مرشح في دوائر الاقتراع الفردي، بوضع بيان مفصل لمصادر تمويل حملاته، وجرد ما تم صرفه ابتداء من اليوم الثلاثين (30) السابق لتاريخ الاقتراع إلى غاية اليوم الخامس عشر الموالي للتاريخ المذكور مرفق بجميع الوثائق.

و يأتي هذا القرار حسب الناطق الرسمي بإسم الحكومة ، بعد إتفاق المعارضة و الأغلبية ، من أجل الإرتقاء بالعملية الإنتخابية و قطع الطريق عن السماسرة و أموال المخدرات ،

و أضاف الخلفي في معرض تصريحه أن الفرقاء السياسيين متفقون على قطع الطريق على أي مصدر غير مشروع للأموال التي تستعمل في الانتخابات، ما نتج عنه إساءة  للمسلسل الانتخابي، مضيفا أن الحكومة كانت في الموعد، وقطعت الطريق أيضا على الذين يحلمون بتأجيل الانتخابات.

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.