Your Content Here
اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020 - 6:52 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2015 - 5:14 مساءً

تفاصيل ايقاف قاتل نادلة بمقهى امزورن بعد هروبه الى طنجة

حفيظة وجمان

أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، بتنسيق مع مفوضية الشرطة بإمزورن، مساء أمس الثلاثاء شخصا يبلغ من العمر 35 سنة، للاشتباه في تنفيذه لجريمة قتل ذهبت ضحيتها فتاة تعمل نادلة بمقهى بمدينة إمزورن.

وحسب مصدر أمني، فإن المعلومات الأولية للبحث، تفيد أن المشتبه فيه عرض الضحية للضرب والجرح بواسطة حجرة من الحجم الكبير مما تسبب في وفاتها، نتيجة خلاف عرضي بينه وبين مسير المقهى الذي تعمل به الضحية، والذي يرتبط معه بعلاقة عائلية.

وحسب المعطيات نفسها، فإن المشتبه فيه عمد إلى تلفيف الجثة بالبلاستيك وإحاطتها بألياف قطنية، قبل أن يقوم بإخفائها في مستودع تحت درج المقهى، ومن ثم السفر نحو مدينة طنجة.

ومن المقرر أن يتم تسليم المشتبه فيه لمصالح مفوضية الشرطة بإمزورن لاستكمال إجراءات البحث، باعتبارها الجهة الأمنية صاحبة الاختصاص الترابي التي وقعت في دائرة نفوذها الجريمة.

يذكر أن مصالح الأمن بإمزورن عثرت في الساعات الأولى من صباح أول أمس الاثنين، على جثة فتاة في العشرينيات من العمر، ملفوفة بإحكام ومخبأة في مستودع داخل مقهي، وهو ما استدعى فتح بحث دقيق لكشف ملابسات القضية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

عن  le360.ma

 

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.