Your Content Here
اليوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 2:38 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 17 مايو 2015 - 1:00 مساءً

تقديم مشروع المنتزه الثقافي- مدينة الأندلس- في لقاء ثقافي بفندق الحسيمة-باي

فري ريف :

بتنسيق مع جمعية الريف للذاكرة والتراث بامزورن تم تنظيم مساء يوم السبت 16 ماي 2015 مائدة مستديرة حضرها عدد من الفعاليات الجمعوية والتربوية وتلاميذ ومهتمين بالثقافة والتراث بفندق “الحسيمة باي” ، وذلك لتقديم عرضين ،

الأول من طرف الدكتور فرناندو فرناندس كوميس الذي يشغل مهمة مدير المتحف الأركيولوجي بإشبيلية،

والثاني قدمه كل من المؤرخ مانويل سفادرا لوبيس والمهندسين: إسماعيل فرفيس ميرا، وخابيي ردي لاكوبا كورييا حول مشروع المنتزه الثقافي- مدينة الاندلس- .

وقد تناول العرض الأول مفهوم المتحف، وأهداف المتحف، وأنواع المتاحف،كما تطرق الى مشروع متحف الريف، الذي تعثر إخراجه إلى حيز الوجود الى حد الآن ، وهو ما يتطلب توفر إرادة سياسية، وتضافر جهود كل الفاعلين في الميدان الثقافي.

اما العرض الثاني فقد  كان الجزء الأول منه الذي قدمه السيد مانويل عبارة عن تأطير نظري تاريخي أبرز فيه دور الأمازيغ عموما والريفيين خصوصا في الحضارة الأندلسية التي تمثل نموذجا للتعايش والتسامح، لذلك تم اختيار شعار مدينة الأندلس كتسمية لهذا المشروع الذي من المنتظر أن يُقام بطنجة كعاصمة للجهة حسب التقسيم الجهوي الجديد.

اما الجزء الثاني من العرض فكان عبارة عن شروحات تقنيةـ هندسية قدمها المهندسين: إسماعيل فرفيس ميرا، وخابيي ردي لاكوبا كورييا  من الفريق المشرف على مشروع المنتزه الثقافي- مدينة الاندلس- وتتعلق بتشييد المنتزه الثقافي الذي يجسد الحضارة الأندلسية في أبعادها الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، كما يجسد مسار هذه الحضارة منذ الفتح 711 إلى الإمارة النصرية بغرناطة مرورا بالمراحل المرابطية، ممالك الطوائف، المرحلة الموحدية وأخيرا المرحلة المرينية ـ النصرية،والذي من المنتظر أن يشكل فضاء للحوار واستعادة التاريخ المشترك بين الضفتين.

IMG_3652 IMG_3653 IMG_3655 IMG_3656 IMG_3657 IMG_3658 IMG_3659 IMG_3661 IMG_3663 IMG_3664 IMG_3665 IMG_3668 IMG_3674 IMG_3677 IMG_3678 IMG_3680 IMG_3684 IMG_3691 IMG_3693 IMG_3695 IMG_3705 IMG_3709

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.

  1. 1

    نشاط يخص الجمعية وحدها، جمعية كتومة تعاني من اشكال تواصلي حاد وكأنما يريد منها الانفراد بشيء، في عصر المعلومة المرجو تدارك هذا الأمر ان كانت الجمعية غافلة عنها أما ان كان ذلك مقصود فالله يهديهم