Your Content Here
اليوم الأحد 7 يونيو 2020 - 6:26 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الإثنين 11 مايو 2015 - 11:28 صباحًا

تقرير إعلامي عن نجاح تنظيم أسبوع ثقافي، فني ورياضي، فاق التوقعات، بثانوية الفارابي التأهيلية بإساكن:

نظمت ثانوية الفارابي التأهيلية، مابين 04 و08 ماي 2015، أسبوعها الثقافي الأول، تحت شعار:”من أجل مؤسسة تربوية مواطنة ذات جودة في خدمة التلميذ إبداعا ومعرفة”، تضمن جملة من لأنشطة ومسابقات ومنافسات واعروض وإنتاجات وإبداعات ثقافية وفنية ورياضية، نشطها تلاميذ المؤسسة وتلميذاتها، بتأطير أساتذتهم وإشرافهم. وقد احتضنت هذه الأنشطة جميعها كل من قاعتي “المكتبة” وعلوم الحياة والأرض، والملعب الرياضي، وساحة المؤسسة، خلال التاريخ أعلاه، ابتداء من الساعة الرابعة مساء من كل يوم، وشارك حضور التلاميذ والتلميذات عرسهم الثقافي والفني والرياضي هذا، آباؤهم وأمهاتهم وممثلون عن جمعيتهم، وفعاليات المجتمع المدني بالمنطقة، الذين واظبوا على حضورهم بشكل يومي، إلى جانب ممثلي مسيري الشأن المحلي بالمجلس الجماعي، الذين دعموا أبناءهم ماديا باقتناء الجوائز، ومعنويا بحضور عدد منهم مشكورين افتتاح هذا العرس البهيج، هذا إلى جانب عدد من الضيوف والمدعوين/ ت الذين لبوا دعوة المؤسسة، وخاصة مديري عدد من المؤسسات التعليمية بالمنطقة، الذين جسدوا وعبروا عن روح الواجب والمسؤولية. وفي هذا الصدد، وجب تقديم الشكر للإذاعة الجهوية بالحسيمة على مواكبتها الإعلامية للحدث، ولمواقع الإعلام الالكتروني التي نشرت، في إطار أداء رسالتها الإعلامية، برنامج الأسبوع الثقافي، الذي انطلق في يومه الأول:الاثنين 4 ماي 2015، باستقبال الضيوف والمدعوين والزوار، وبتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم من قبل التلميذ عبد الحكيم الشفاني، وقدمت الأستاذة فاطمة العباسي كلمة باسم مؤسسة ثانوية الفارابي، تضمنت الترحيب بالحضور الكرام، ولمحة موجة عن سياق وأهداف تنظيم الأسبوع الثقافي، وقراءة موجزة في شعاره، وفقراته، وتقديم الشكر لكل الأسماء والفاعلين والمؤسسات وتنظيمات المجتمع المدني، واللجان التنظيمية، والأطر الإدارية والتربوية، التي أسهمت ماديا ومعنويا وتنظيميا في هذا الأسبوع، قبل أن تحيل الكلمة لمنشطة فقرات هذا اليوم، التلميذة النجيبة حنان          أضبيب، التي توفقت بشكل كبير في مهمتها الموكولة لها، وفي هذا الإطار، قامت بتقديم موجز عن مؤلف مسرحية” قرايتي كرامتي”التلميذ عماد لغريب، والتي جسدها ومثلها التلاميذ: عماد لغريب، فاطمة مجكو، إلياس وأشرف أضبيب، سناء عبد النور، عماد العطلاتي، يوسف بن يوسف، ياسين الحيوني، سكينة النجار، وعبد المجيد المساك، بتأطير وإشراف من قبل الأستاذة: وصال القنديل.

تتطرق المسرحية للتعليم كحق من حقوق الأطفال بين وجهات نظر ومواقف متباينة داخل أسرة قروية فلاحية، تتجادل بلغة أب الفنون، ليتم الاتفاق في الأخير على ضرورة الحرص على ضمان حق التمدرس للأطفال وخاصة الفتيات، في مجتمع ما تزال نسبة تمدرس الإناث فيه ضعيفة، ويرفع شعار: “قرايتي كرامتي”.

بعد ذلك، تم عرض مسرحية ثانية بعنوان: “حلم البكالوريا” بتأطير الأستاذة: غيثة الفوزي وتمثيل التلاميذ: طارق أعبوت، يونس أمنشار، وأيوب الشوح…، والتي أثارت في قالب مسرحي جوانب من واقع التعليم وتفاعل التلاميذ داخل القسم، وأجواء اجتياز فروض المراقبة المستمرة والامتحانات لتحقيق حلم الحصول على البكالوريا. ليتم الإنتقال بعد هذا العرض المسرحي، إلى قراءات إبداعية لنماذج من القصائد الشعرية والقصص القصيرة التي تلاها بعض تلاميذ المؤسسة، وعرض        فكاهي، تحت عنوان “الأحوال الجوية”، الذي أطره الأستاذ: كريم مجيدو وجسده على الخشبة التلاميذ: طارق أعبوت، يونس أمنشار، علي بن خالو، لمياء العطلاتي، فاطمة المساتي، لبنى أضبيب، الصافية أغزال، وسعيد الفرودي.

لقيت هذه العروض تجاوب وتفاعل واستحسان الحاضرين/ت والمتتبعين/ت، الذين غصت بهم القاعة عن آخرها، سيما وأن عددا من التلاميذ أبدعوا في أداء أدوارهم، وكشفوا عن مواهبهم، في بيئة محلية تفترق إلى البنية التحتية الخاصة بالتنشيط والإبداع والعروض، وبدا للجميع حجم الرغبة رفي المشاركة والحاجة الماسة إلى التعبير عن المواهب والإمكانات والطاقات التي يختزلها تلاميذ وتلميذات مناطق هامش الهامش.

قبل اختتام هذا اليوم، تم توزيع جوائز تشجيعية على التلاميذ المتفوقين الحاصلين على المرتبة الأولى في جميع الأقسام والمستويات خلال الدورة الأولى، لتحفيزهم على مواصلة الاجتهاد والتفوق      والتميز.

اختتم اليوم الأول، بزيارة الضيوف والمدعوين وأطر المؤسسة، لمعرض الكتاب والتراث والمقاومة المسلحة وإنتاجات التلاميذ وإبداعاتهم الفنية والأدبية والعلمية. عكس المعرض تنوعا على مستوى ذاكرة المنطقة وهويتها التي تأبى النسيان، وشكل مرآة مصغرة للغنى الثقافي والتراثي والتاريخي الذي تزخر به المنطقة، مثلما بدا من أجنحته المتداخلة التي أضفت عليها صور ونصوص ووثائق شخصيات ورموز المقاومة المسلحة المغربية من الريف الأبي، ومن الأطلس الباسل، ومن الجنوب الشرقي الممانع، رمزية خالدة في الوطنية الصادقة، التي عبر عنها الأجداد في زمن الاستعمار، هذه الوطنية حاولت التلميذتان: بثينة أعبوت وإكرام أحدوش ترجمتها وتقريبها إلى زوار المعرض المتسائلين والمستفسرين عن مضامين معرض المقاومة الذي لبس أبهة تراثية، وفي الوقت نفسه، رسما وشما مزخرفين يأبيان النسيان، سيما في ظل حضور جملة من البحوث والدراسات التي أثثت المشهد العام للمعرض، والتي ترتوي من مصادر ومراجع وحقول معرفية وعلمية متنوعة.

بعد الجولة في المعرض، التي لاقت استحسان الجميع، انتقل الحاضرون إلى قاعة الأساتذة بالمؤسسة حيث قدمت كؤوس الشاي المنعنع، والحلويات، تعبيرا عن قيم الكرم وحسن                    الضيافة، والتقدير والامتنان لجميع المدعوين/ات.

استهل اليوم الثاني: الثلاثاء 5 ماي 2015 بعرض مسرحي بعنوان: “العلم بين أنصاره وأعدائه” أطره وأشرف عليه الأستاذ كريم مجيدو، ومثل فيه مجموعة من تلاميذ المؤسسة؛ تلته عملية إجراء مسابقتين الأولى ثقافية تنافس فيها ثلاث مجموعات، تشكلت كل واحدة منها من ستة            تلاميذ، بمعدل تلميذين عن كل مستوى دراسي، وطرحت عليهم أسئلة متنوعة، أشرفت لجنة خاصة من السادة الأساتذة على التقييم والتنقيط برئاسة الأستاذ كريم مجيدو؛ وبعد الإقصائيات توجت مجموعة واحدة بالفوز.

أما المسابقة الثانية، فكانت عبارة عن إجراء نهاية حاسمة في رياضة الشطرنج بين التلميذين: علي بن خالو وكمال الحموداني، بتأطير الأستاذين المشرفين على نادي الشطرنج بالمؤسسة: سمية قيوضي ومحمد صاكر. وبين المسابقتين ألقي عرض فكاهي حاولا من خلاله كل من التلميذين: يونس أمنشار وصوفية المرواني، تقليد أساتذتهم في تفاعلهم وأدائهم المهني داخل أقسامهم الدراسية.

أنهي النشاط بتوزيع الجوائز التقديرية والتحفيزية على المتفوقين في المسابقتين، بحضور رئيس الفدرالية الجهوية لحكام ألعاب القوى بجهة طنجة تطوان الحسيمة، وأعضاء من المجتمع المدني بإساكن. بعد ذلك، تمت زيارة المعرض، ومتابعة مقابلة لكرة القدم المصغرة في إطار إقصائيات الدوري المنظم بين الأقسام والذي أشرفا على تأطيره وتنظيمه أستاذا مادة التربية البدنية: أمين عبد العالي ويوسف خرشف.

استهل اليوم الثالث: الأربعاء 6 ماي2015، من الأسبوع الثقافي، بقراءة جماعية للفاتحة ترحما على روح المسمى قيد حياته علي المكاوي والذي كان من رجالات التعليم المشتغلين بالمنطقة في القسم والإدارة، أب مدير الثانوية الإعدادية كتامة السيد المهدي المكاوي. بعد ذلك، تمت متابعة فيلم قصير بعنوان:”Le maudit“(المسخوط) باللغة الفرنسية، فكرة وإنجاز تلاميذ المؤسسة بقسم الثانية باك ع ح أ ( نوفل أمرنيس، أشرف أضبيب، سعيد عبو، ياسين الحيوني، محسن بوزيدي، عبد المجيد المساك، فدوى أعتي، نعيمة مولاي، ادريس البطيوي، عديلة أعتي وآخرون ) وتأطير وإشراف أستاذتهم: وصال القنديل، تصوير محمد أبرداد. يقارب الفيلم موضوع الشغب والعنف المدرسي الممارس من قبل طينة خاصة من التلاميذ الذين يحتاجون إلى من يساعدهم ويأخذ بيدهم وينصت لهم كي يعيدوا النظر في سلوكاتهم ومواقفهم الشاذة والمنحرفة التي تدفع أحدهم لممارسة العنف وارتكاب مخالفات جنائية.

بعد فاصل فكاهي، انتقل الحاضرون بعد ذلك، لمتابعة فيلم سينمائي بعنوان:”HOME” بتأطير من أستاذة علوم الحياة والأرض: مارية حرمة الله، لتختتم فقرات هذا اليوم بتوزيع الجوائز على المشاركين والمشاركات في إنجاز وتصوير الفيلم القصير، والدخول إلى المعرض، ومتابعة مقابلة في كرة القدم في إطار تصفيات الدوري المنظم بين الأقسام.

أما اليوم الخامس من الأسبوع الثقافي، الموافق ل 07 ماي2015، فقد انطلق بعرض مسرحي بعنوان:” البلية خرجات علينا” من أداء مجموعة من تلاميذ/ات المؤسسة، وتأطير وإشراف أستاذتهم في مادة التربية الاسلامية كريمة العطلاتي. تعالج المسرحية في قالب فكاهي هزلي قضية تعاطي التدخين والمخدرات وآثارها على الانسان واستقرار الأسر، وتنتهي بخرق أفق الانتظار، عندما يعلن “الدكتور كاوكاو” وفاة التلميذ المريض بفعل تعاطيه للمخدرات والتدخين، في وقت كانت أمه ومعها المشاهدون ينتظرون خبر شفائه.

تابع الحاضرون/ات، بعد العرض المسرحي، عرضا فكاهيا وهزليا من تقديم التلميذين: عماد العطلاتي ويونسف بن يوسف. لينتقل الجميع إلى مسابقة ثقافية باللغة الإنجليزية بين عدد من التلاميذ/ات بالمؤسسة، ينتمون إلى ثلاث مستويات دراسية. أطر المسابقة وأحسن تنظيمها والاشراف عليها أساتذة المادة بالمؤسسة السادة: شراف الهيتوف، محمد أحيذار، وخالد التسولي، ونشطتها التلميذتان النجيبتان لمياء العزوزي ولمياء العطلاتي. وقد استمتع الجميع بمقطع غنائي بالانجليزية أدته بنجاح التلميذتين: إيمان وأميمة. اختتمت الأمسية بتقديم جوائز تقديرية وتشجيعية وتحفيزية للفائزين والفائزات خلال المسابقة الثقافية التي تفاعل معها الجميع ونالت إعجابهم ورضاهم.

عرف اليوم الخامس والأخير من العرس الثقافي، تقديم مسرحية بعنوان:”إشعل أملا بإطفائها” من إعداد وتأطير الأستاذة: كريمة زروق، وتنشيط التلميذة: فردوس أقني وتشخيص وتمثيل التلاميذ/ات علي بن خالو، عبد المجيد، كمال، سعيد، ادريس، هدى، الحيوني، عبد الرزاق، صوفية المرواني، وكوثر العمرني.

بعد ذلك، انتقل الجميع، إلى فضاء الساحة المسقف بالقرب من ملعب الرياضة، حيث نصبت منصة لمتابعة مقابلة نهاية الدوري بين الأقسام في كرة القدم المصغرة، والتي دارت بين قسم الثانية باك ع إ 2 والأولى باك آداب ع إ 2، وتابعها العديد من التلاميذ والمشاهدين، وعلق عليها بالميكروفون التلميذان طارق أعبوت ومحمد بيلول باحترافية كبيرة.

انطلقت المقابلة بترديد النشيد الوطني، وترديد نغمات الدقة المراكشية بين الشوطين، وقد مرت المقابلة في جو رياضي تنافسي، وأفضت إلى التعادل بنتيجة هدفين في كل شبكة قبل الاحتكام إلى ضربات الترجيح التي منحت الفوز لمجموعة قسم الثانية باك ع إ 2، بعد ذلك تم توزيع الجوائز والميدليات على الفريقين، وتم توزيع الشواهد التقديرية على كل المسهمين والمتعاونين في نجاح هذا الأسبوع الثقافي والرياضي والفني، من تلاميذ وأعوان وأساتذة وممثلين، وتليت كلمة ختامية تضمنت تجديد التقدير والشكر والامتنان للجميع وخاصة للمدعمين ماديا ولوجستيكيا وللحاضرين          والحاضرات، والتعبير عن النجاح الباهر لهذا العرس، الذي حقق أهدافه وترجم شعاره على أرض الواقع من خلال إتاحة الفرصة لتلاميذ المؤسسة للتعبير عن إمكاناتهم وقدراتهم ومهاراته ومواهبهم، والتفاعل مع زملائهم وأساتذتهم، وأخذ المبادرة في أداء الأدوار والقدرة على المواجهة والتنظيم والتعبير بالكلمة والجسد والإيماء، والتنافس الرياضي الشريف.. وهذا إن دل على شيء، فإنما يدل على أن المنطقة تعج بالمواهب والإمكانات والقدرات البشرية التي ما إن أعطيت لها الإمكانات، وأتيحت لها الفرص فسوف تغني وتبهر وتسهم في تنمية بلدها ووطنها، ولذلك وجب الإقرار بحق أبناء المنطقة وبناتها في التنمية التي أساسها الإنسان، وإعادة النظر في الكثير من المواقف والأكليشيهات النمطية تجاه المنطقة وأبنائها، بما في ذلك سمعة المؤسسة وظروف المنطقة التي تدفع بالعديد من التلاميذ والتلميذات للمغادرة خارج المؤسسة.

بعد ذلك، تمت دعوة الحاضرين/ات لحفلة شاي على شرفهم، على أمل اللقاء في الموسم الدراسي القادم، مع نسخة ثانية من الأسبوع الأسبوع الثقافي والرياضي والفني بحلة جديدة ومتجددة.

عن لجنة الإعلام الخاصة بالأسبوع الثقافي.

 

DSCF6505 DSCF6548 DSCF6573 DSCF7617 DSCF7696 DSCF7783 DSCF7800 DSCF7826 OLYMPUS DIGITAL CAMERA OLYMPUS DIGITAL CAMERA OLYMPUS DIGITAL CAMERA

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.