Your Content Here
اليوم الإثنين 6 يوليو 2020 - 12:43 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الثلاثاء 10 مارس 2015 - 5:36 مساءً

الكتابة الإقليمية للبيجيدي بالحسيمة تكرم البرلمانية سعاد الشيخي

مراسلة خاصة
تقديرا واعترافا بمجهوداتها ونضالها الدائم في خدمة الصالح العام والدفاع عن مصالح المواطنين ، كرمت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بالحسيمة ، النائبة البرلمانية عن ذات الحزب، الأستاذة سعاد شيخي، باعتبارها أول برلمانية تمثل منطقة الريف بالبرلمان، وذلك يوم الاثنين 09 مارس بمقر الحزب بالحسيمة، بحضور أعضاء الكتابة الإقليمية للحزب بالحسيمة.
وفي كلمته بالمناسبة شكر نبيل الأندلوسي، الكاتب الإقليمي لحزب المصباح بالحسيمة، الأستاذة سعاد شيخي على مجهوداتها القيمة بعدما جعلت من العمل البرلماني “نضالا برلمانيا يوميا ودائما ومتواصلا خدمة للمواطنين ودفاعا عن مصالح الفئات الهشة التي لا تجد من يدافع عنها”.
وأضاف الأندلوسي “أن الأخت سعاد تستحق أكثر من تكريم، وما هذه إلا مبادرة رمزية يعبر من خلالها إخوانك وأخواتك بأن معك في مهمة تمثيل المواطنين والدفاع عنهم”.
ومن جانبها شكرت الأستاذة شيخي أعضاء الحزب على مبادرتهم التي وصفتها بالكريمة، مؤكدة اعتزازها وشعورها بالفخر لأنها تعمل قدر المستطاع على خدمة المواطين من خلال مشروع حزب العدالة والتنمية، و” أدعو الله بأن يعيننا على تحمل المسؤولية وأداء الأمانة، إنه على كل شيء قدير وبالإجابة جدير”.
وللإشارة فالأستاذة سعاد شيخي، هي أول إمرأة ريفية تطأ قدماها قبة البرلمان بعدما راكمت تجربة مهمة في العمل الجمعوي، ويشهد لها من طرف الجميع حسها التواصلي ورغبتها في إيصال هموم أبناء منطقتها وعموم مناطق المغرب العميق إلى المسؤولين.
unnamed1
أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.