Your Content Here
اليوم الثلاثاء 7 يوليو 2020 - 2:38 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الإثنين 22 سبتمبر 2014 - 3:25 صباحًا

الفيدرالية الوطنية للجمعيات الامازيغية بالمغرب : نتمسك بمطلب الترسيم الكامل للغة الأمازيغية‎

فري ريف : متابعة

أصدرت الفيدرالية الوطنية للجمعيات الامازيغية بالمغرب بيانا توصل الموقع بنسخة منه شديد اللهجة تجاه الدولة والحكومة المغربية معا. تستنكر فيها الفيدرالية ما اسمته استمرار مسلسل الإجهاز الممنهج للدولة والحكومة المغربيتين على المكاسب الاجتماعية والسياسية والحقوقية والهوياتية للشعب المغربي التي انتزعتها قواه الحية عبر مسلسل نضالي متواصل، كما جددت الفيدرالية تمسكها بمطلب إقرار دستور ديمقراطي علماني، وبأمازيغية المغرب، وبالترسيم الكامل للغة الأمازيغية. هدا نص البيان:

أمام استمرار مسلسل الإجهاز الممنهج للدولة والحكومة المغربيتين على المكاسب الاجتماعية والسياسية والحقوقية والهوياتية للشعب المغربي التي انتزعتها قواه الحية عبر مسلسل نضالي متواصل،

وأمام استمرار الحكومة في تجاهل ترسيخ ما التزمت به بخصوص ما يترتب عن ترسيم اللغة الأمازيغية،

وأمام استمرار مسلسل توقيف تدريس اللغة الأمازيغية الذي بدأت مؤشراته منذ توقيف التكوين المستمر سنة 2009، والذي وصل حد إلغاء المناصب المالية المخصصة لها وبتكليف أساتذتها المكونين والمهيئين لهذا الغرض بمهام سد الخصاص،

وأمام تفشي أساليب لا وطنية ولا دستورية في دهاليز الوزارة المعنية وأكاديمياتها ونياباتها تجاه اللغة الوطنية والرسمية الأمازيغية، حيث تم تسجيل عدم ضم التشكيلة الجديدة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي للفاعلين في صفوف الحركة الأمازيغية، فإن المكتب الوطني للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية، إذ يتابع بقلق ما آلت إليه وضعية اللغة الأمازيغية في التعليم، ويعلن ما يلي:

–          تمسك الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية بمطلب إقرار دستور ديمقراطي علماني،وبأمازيغية المغرب، وبالترسيم الكامل للغة الأمازيغية.

–          التنديد بكل أصناف التشويش والتماطل والعرقلة التي تنهجها الحكومة من خلال دواليبها المركزية والجهوية والإقليمية تجاه الأمازيغية بكل تجلياتها.

–          رفض الفيدرالية لأي مساس بمقومات المنهاج الدراسي للغة الأمازيغية، وكذا مسلسل التراجعات والإلغاءات التي تطالها في ميدان التعليم، وكل الأساليب العنصرية البائدة التي تمارس ضد الأمازيغية.

–          تضامن الفيدرالية مع أساتذة اللغة الأمازيغية بجميع نيابات التعليم،

–          يحيي عاليا نساء ورجال التربية والتكوين الذين ما زالوا أوفياء في تفانيهم في تدريس اللغة الأمازيغية، رغم كل الظروف والصعاب، فإنه يدعو كافة القوى الحية النقابية والحقوقية والمدنية والسياسية المتنورة إلى مساندة الحركة الأمازيغية في وقوفها ضد سياسة الإماتة الممنهجة للأمازيغية التي تنهجها الدولة وهوامشها

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.