Your Content Here
اليوم الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 1:17 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 1 مايو 2014 - 10:16 مساءً

الشغيلة المغربية بكتالونيا تخلد عيد العمال و هي متذمرة ومستاءة من وضعيتها المزرية

فري ريف : مراسلة 

خلدت الشغيلة المغربية بكتالونيا العيد الأممي للطبقة العاملة تحت شعار”لنناضل من أجل شغل لائق!! للدفاع عن حقوقنا!!“دعى اليها كل من تجمع المغاربة،البديل النقابي الكطالاني ، تنسيقية النقابات العمالية و الاتحاد العام للعمال،والتي انطلقت على الساعة 12 صباحا ليوم الخميس 01 ماي 2014 من امام محطة القطار بمطارو ـ برشلونة ـ،شهدت المسيرة مشاركة واسعة ومتنوعة من جميع شرائح المجتمع وسط مشاركة متميزة للمغاربة ، كما شاركت فيها  فعاليات مدنية سياسية و نقابية من جهة مريزمي ،و ردد المتظاهرون شعارات ضد سياسة التقشف و قانون الشغل الجديد كما رفع المغاربة لافتتين مكتوب عليها ” نحن لم و لن نكون سلعة!! نحن مواطنون لدينا حقوق و واجبات!!” ” نعم للتسامح والنضج!! ولا لكراهية الأجانب!!”< من خلالهما ارسلوا رسالة واضحة و صريحة الى المسؤولين حيث عبروا عن همومهم و تذمرهم من الوضعية الماساوية التي يعيشونها بسب الازمة الاقتصادية” و الاجتماعية الخانقة التي تعمل الحكومة اليمينية على تصريفها عليهم ،كما نددوا بالعنصرية و كراهية الأجانب و عبروا عن سخطهم البالغ ازاء موقف مسؤولي الدولة المغربية تجاه صراخهم المتكرر و أخره المذكرة المطلبية التي وجهت اليهم بتاريخ 03 مارس 2014 عبر القنصلية المغربية بكتالونيا ـ برشلونة ـ من خلال رفع لافتات صغيرة كتب عليها “الى مسؤولي الدولة المغربية كفـى مـن اللامبالاة ننتظر منكم جواباً ” للأسف مازالت حليمة على عادتها القديمة تواجه مطالب الجالية بنفس المنطق منطق التجاهل و اللامبالاة.

   كما شهدت التظاهرة استحضار مسيرة فقيد النضال والشجاعة والتضحية والوفاء بجهة مريزمي “جوردي كنال”من خلال عرض لافتة كبيرة الحجم تحمل صورته،لقد فقدت الجالية المغربية بجهة مريزمي بوفاته اعز و انبل المناضلين حيث كان من أكبر الداعمين لنضالات تجمع المغاربة في كل المعارك التي خاضها، فليرقد بسلام.

 في الختام تم تلاوة البيان الختامي المشترك من طرف ممثلي الاطارات المنظمة ، الذي اشار الى الوضعية الكارثية التي تعيشها الطبقة العاملة بسبب الازمة… و ندد بسياسة التقشف التي تنهجها الحكومة والتي اتخذتها كذريعة لتخفيض أجور العمال و رواتب المتقاعدين و حرمان العاطلين من التغطية الاجتماعية..

و بخصوص الهجرة رفض البيان جملة وتفصيلا سياسة الدولة اتجاه المهاجرين و ركز على المطالب التي وجهت الى مريانو راخوي رئيس الحكومة الإسبانية و أرتور ماس رئيس حكومة كاطالونيا المحلية يوم 03 مارس 2014  و من أهمها ما يلي :

*إلغاء قانون الأجانب و المذكرات الداخلية التمييزية اللذان يتعارضا مع مبدأ المساواة بين المواطنين و ﺇﻟﻐﺎﺀ ﺍﻟﺘﻤﻴﻴﺯ ﺍﻟﻌﻨﺼﺭﻱ بكافة اشكاله ضد المهاجرين.

*تسهيل إجراءات ومساطر تسوية أوضاع المهاجرين بدون اوراق وذلك بإلغاء الشرطين الاساسيين و هما عقد العمل وشهادة السوابق العدلية و تسهيل جمع شمل العائلات(التجمع العائلي).

*وقف المتابعات في حق ضحايا الشركات الوهمية و قانون الاجانب و تسوية وضعيتهم القانونية.

*وقف سياسة الغرامات العنصرية التي تنهجها مكاتب الشغل و صندوق الضمان الاجتماعي  و ارجاع الاقساط و المبالغ التي دفعها المتضررون.

*الحق في العطلة السنوية كما هو جاري به العمل في باقي الدول الاروبية.

*احترام حق الحصول على الاعانات و تعويضات عن فقدان العمل كحق من حقوق العامل  المتعارف عليه دوليا.

*الحق في العمل و العيش الكريم دون أي تمييز و في أجر متساوي لا يفرق بين العمال والعاملات.

*إلغاء شرط الجنسية لولوج بعض الوظائف.

*الحق في السكن اللائق ـ الكراء الاجتماعي ـ و المساواة بين المواطنات والمواطنين في الولوج إليه.

*الاعتراف برخصة القيادة و بجميع الشواهد المغربية.

*الحق في التعليم،الحق في الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية بدون تمييز.

*الحق في التصويت، والمشاركة السياسية الكاملة.

*غلق مراكز اعتقال المهاجرين بدون اوراق

IMG_20140501_121100
IMG_20140501_121142 IMG_20140501_121213 IMG_20140501_123226 IMG_20140501_123347 IMG_20140501_123455 IMG_20140501_124240 IMG_20140501_124407 IMG_20140501_124412 IMG_20140501_124740 IMG_20140501_125247 IMG_20140501_125958 IMG_20140501_130002 IMG_20140501_131031 IMG_20140501_131436 IMG_20140501_131609 IMG_20140501_131622 IMG_20140501_132119 IMG_20140501_132142 IMG_20140501_132409 IMG_20140501_132632

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.