Your Content Here
اليوم الخميس 13 أغسطس 2020 - 8:46 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الجمعة 18 أبريل 2014 - 9:55 مساءً

الحسيمة: تأسيس “مركز الأبحاث والدراسات الأمازيعية بالريف”

بتاريخ 16 أبريل 2014 انعقدت بمقر جمعية أزير بالحسيمة على الساعة الخامسة بعد الزوال، الجمعية العمومية التأسيسية ل”مركز الأبحاث والدراسات الأمازيغية بالريف” وذلك بحضور مجموعة من الأساتذة والباحثين والمبدعين والمهتمين بالقضايا المرتبطة بالأمازيغية بمختلف تجلياتها. 

انطلق التفكير في مشروع “مركز الأبحاثوالدراسات الأمازيغية بالريف” منمعطيات واقعية خلاصتها ندرة البحث العلمي الرصين حول الأمازيغية بجميع تجلياتها بمنطقة الريف، وتشتت الموجود منه بين العديد من مؤسسات البحث العلمي، فضلا عن اختفائه بين ثنايا مكتبات الجامعات العمومية والخاصة ورفوفها في شكل بحوث وأطروحات ورسائل جامعية تعاني من تراكم الغبار والإهمال…

حيث تم التفكير في مشروع “مركز الأبحاث والدراسات الأمازيغية بالريف”من منطلق توفير مؤسسة تعمل على تجميع طاقات الباحثين والمبدعين، وتبادل المعارف والخبرات والإمكانات فيما بينهم، والعمل على إخراج مساهماتهم ودراساتهم للعلن من خلال النشر والتوزيع.

علما أن المقصود بالأمازيغية في مشروع “مركز الأبحاث والدراسات الأمازيغية بالريف”ليس هو حصر كل عمل المركز في البحث اللغوي أو الثقافي الأمازيغي، بل المقصود بالأمازيغية الثلاثي: awal – akal – afeggan (awal – akal – afeggan)، وبالتالي كل ما يتعلق بالإنسان والأرض والثقافة الأمازيغية هو مجال للاشتغال العلمي والأكاديمي للمركز.

وبعدما تمت في بداية الجمعية العمومية مناقشة عامة حول سياق تأسيس المركز والفترة الطويلة التي استغرقها إنضاج الفكرة وتطويرها من خلال النقاش البناء مع العديد من المهتمين والباحثين في المنطقة، انتقل الحضور لمناقشة مشروع القانون الأساسي، وكذا مناقشة الأرضية الفكرية للجمعية والمصادقة عليهما. تم الانتقال إلى تشكيلالمجلس الإداري للمركز الذي يضم الأسماء التالية: سعيد بنيوسف- وكيمالزياني- خالد بوغانم- عبد المطلب الزيزاوي- سفيان الهاني- محمد زاهد- فكري الزناكي- عمر أشهبار- اليماني قسوح- محمد بنيوسف- محمد المساوي- سعيد العلالي- جمال البزياني- إسماعيل أوفلاح- إلياس الوليدي- زيدان المداحي- عبد الرزاق العمري- خالد المنصوري- محمد البارودي.

ثم انتخب المجلس الإداري أعضاء المكتب التنفيذي الذين وزعوا المهام بينهم على الشكل التالي:

1-    الرئيس:                   اليماني قسوح

2-    نائب الرئيس:            خالد المنصوري

3-    الكاتب العام:              محمد المساوي

4-    نائب الكاتب العام:        عبد الرزاق العمري

5-    أمين المال:               محمد بنيوسف

6-    نائب أمين المال:         سعيد العلالي

7-    مستشارون:              جمال البزياني

                                      فكري الزناكي

                                      محمد زاهد

 

عن المكتب التنفيذي

 IMG_1268-redim1024 IMG_1272-redim1024 IMG_1275-redim1024 IMG_1282-redim1024 IMG_1287-redim1024 IMG_1290-redim1024 IMG_1293-redim1024 IMG_1310-redim1024 IMG_1311-redim1024 IMG_1315-redim1024 IMG_1317-redim1024 IMG_1320-redim1024 IMG_1322-redim1024 IMG_1331-redim1024

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.