Your Content Here
اليوم الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 2:44 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : السبت 8 فبراير 2014 - 5:47 مساءً

خديجة الرياضي داخل قبة البرلمان البلجيكي تفند الصورة الوردية التي تسعى الدولة المغربية تسويقها

بروكسيل: محمد اشهبار

كما كان مقررا احتضن البرلمان الفدرالي البلجيكي صباح يوم الأربعاء لقاء ا مع الناشطة الحقوقية خديجة الرياضي الرئيسة السابقة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان و التي فازت مؤخرا بجائزة الأمم المتحدة ، اللقاء عرف حضور مجموعة من الحقوقيين ، الجمعويين ، السياسيين و البرلمانين.

استهل اللقاء بكلمة للبرلماني جمال لعرج قدم فيها الرياضي للحضور و هنئها بالمناسبة بالجائزة الأممية التي فازت بها ، رئيس فرع بلجيكا للجمعية بدوره هنئ الرياضي ، لينتقل بكلمته إلى أهمية تواجد فرع بلجيكا للجمعية كقيمة مضافة و مكسب حقوقي للجالية ، مذكرا في نفس الوقت بمبادئ الجمعية

كلمة خديجة الرياضي التي كانت محورية في اللقاء قدمت فيها كرونولوجيا حول تاريخ خروقات الدولة المغربية لحقوق الإنسان مفندة بذلك من داخل البرلمان و أمام نائبات و نواب برلمانين تلك الصورة الوردية التي تسعى الدولة المغربية تسويقها للخارج ، انتقادات خديجة لم تسلم بها حتى دول الإتحاد الأوروبي إذ اتهمتها بدعمها للديكتاتورية في المغرب نظرا لتجاهلها للوضع الحقوقي معطية بذلك  الأهمية للعلاقات الإقتصادية على حساب المعاهدات و الالتزامات الموقعة بين الطرفين ، خصوصا و أن المغرب بلد معروف بعدم احترامه للقوانين و المعاهدات التي يوقعها تضيف خديجة

في معرض حديثها عن 20 فبراير أشادت الرياضي بالحركة و مطالبها معتبرة اياها بالعادلة و المشروعة ، مؤكدة في نفس الوقت على براءة نشطاء الحركة من التهم الموجهة إليهم ، و محاكمتهم تبقى صورية لأنها تستند على محاضر جاهزة وقعت تحت الترهيب و التعذيب ، كما اعتبرت الناشطة الحقوقية أن الدستور الجديد لم يأت بجديدلانه لا يكرس مبدأ فصل السلط

في نفس اليوم و في الفترة المسائية كانت الأسرة الحقوقية على موعد مع خديجة الرياضي في مقر فرع بيلجيكا للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ، حيث عرف اللقاء حضورا كثيفا فتح فيه نقاش جاد  بين مجموعة من الفاعلين الحقويين و الجمعويين حول راهنية حقوق الإنسان بالمغرب

استمرارا في سلسلة من اللقاء ات التي عقدتها الرياضي في بلجيكا كان للجيل الثاني و الثالث من أبناء الجالية يوم الخميس مساء ا بمدينة انفيرس، فرصة للقاء الناشطة و فرصة للتعرف أكثر على حقيقة الوضع الحقوقي بالمغرب ، ليختم اللقاء بتقديم هدية تحمل صورة محمد بن عبد الكريم الخطابي
barlement1 locale2 locale3 lokale1 lokale4

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.