Your Content Here
اليوم الجمعة 23 أغسطس 2019 - 8:00 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 16 ديسمبر 2013 - 6:41 مساءً

فرع امزورن للجمعية المغربية لحقوق الانسان يندد كل أشكال الاعتقال وقمع نشطاء حقوق الانسان

يحيى أمين

صدر مكتب فرع امزرون للجمعية المغربية لحقوق الانسان يوم الاحد 15 دجنبر 2013 بيانا تنديديا توصلنا بنسخة منه، عقب المنع والقمع التي تعرض له اعضاء المكتب المسير للجمعية حبث جاء فيه:” على اثر تخليد الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان بامزورن للذكرى 65 للاعلان العالمي لحقوق الانسان تحت شعار مزيدا من الصمود من أجل حقوق الانسان في كونيتها وشموليتها”،

 أقدمت السلطات المحلية بالمدينة على قمع الوقفة الاحتجاجية بشكل أهوج يومه الاحد 15 دجنبر 2013 التي كان الفرع المحلي يعتزم تنظيمها بهذه المناسبة العالمية،حيث استقدمت مختلف أشكال القوات العمومية لقمع هذا الشكل النضالي السلمي،الشيء الذي ترتب عليه اصابة عدة مناضلين باصابات متفاوتة الخطورة وما صاحب ذلك من تجاوزات وخروقات عدة،كما تم اعتقال رئيس الفرع ابراهيم اليحياوي وكذا نائبه عبد الناصر أهياض واحتجازهما في سيارتي الامن قبل ن يتم اخلاء سبيلهما.

و اضاف البيان ان هذا الذي حدث اليوم يثبت وبالملموس زيف شعارات الدولة التي ترفعها في ميدان حقوق الانسان واحترامها كما تؤكد أن الدولة المغربية مازالت تتعامل بعقلية القمع والحصار والاعتقال اتجاه كل الأصوات المطالبة بالحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية, ووجه ادانة صارخة لقمع وحصار شكلهم النضالي لتخليد ذكرى الاعلان العالمي لحقوق الانسان.

كما ادان كل أشكال الاعتقال وقمع نشطاء حقوق الانسان في تناقض صارخ مع التزامات الدولة في هذا الصدد.

و اكد ذات البيان اصرارهم على الاستمرار في النضال والصمود من أجل تحصين والدفاع عن حقوق الانسان في شموليتها وكونيتها.

و اختتم البيان بدعوة كل الاطارات الديمقراطية والتقدمية بالمنطقة للعمل بشكل وحدوي ومشترك من أجل تحصين مكتسباتنا في حرية الرأي والتعبير والاحتجاج السلمي ورفع الحصار وحالة الاستثناء الغير المعلنة بالمنطقة.

bayan

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.