Your Content Here
اليوم السبت 4 أبريل 2020 - 10:17 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 15 ديسمبر 2013 - 12:16 مساءً

مفوضية الشرطة بامزورن في حملة تحسيسية بالمؤسسات التعليمية حول مخاطر استهلاك الكحول والمخدرات

فري ريف: مبارك مزيلي مدير الثانوية الإعدادية النصر

نظمت الخلية المحلية التابعة لمفوضية الشرطة بإمزورن المكلفة بالحملة التحسيسية داخل المدارس نشاطا تربويا لفائدة تلميذات وتلاميذ الثانوية الإعدادية النصر – حي آيت موسى وعمر- يوم الخميس 12 دجنبر 2013 في موضوع: مخاطر استهلاك المخدرات والكحول، وذلك بحضور طاقم الإدارة وهيئة التدريس وجمعية الآباء والأمهات.

افتتح هذا النشاط السيد رئيس لمؤسسة مرحبا ومقدما أعضاء الخلية ، مبينا في كلمة مقتضبة أهمية هذه اللقاءات التواصلية التحسيسية، والتي تأتي في إطار المعالجة القبلية لمجموعة من الظواهر السلبية المرتبطة بأمن المواطن والمواطنة.

وبعد ذلك أعطيت الكلمة لأعضاء الخلية التي مهدت إلى موضوع النشاط بالتعريف بالتربية على المواطنة كمدخل باعتبار أن الأفراد أغلى ثروة يتوفر عليها كل بلد، وبمواضيع البرنامج الذي أعدته الخلية للتواصل مع تلميذات وتلاميذ المدارس كشغب الملاعب والتحرش الجنسي والجريمة المعلوماتية إلى غير ذلك من المواضيع المرتبطة بالشباب. ثم انتقلت إلى الموضوع الرئيسي للنشاط الذي تناول:

  1. تعريف المخدرات وأنواعها:
  2. تعريف الكحول:
  3. مخاطر استهلاك المخدرات والكحول:

أ‌.        المخاطر الصحية:

ب‌.      المخاطر الاجتماعية:

ت‌.      المخاطر الاقتصادية:

  1. الإطار القانوني لمحاربة آفة استهلاك المخدرات والكحول:
  2. الوقاية.

وفي نهاية العرض فتح باب النقاش أمام الحضور ولاسيما التلميذات والتلاميذ، الذين أغنوا اللقاؤ بأسءلتهم ومداخلاتهم التي تمت الإجابة عنها باستفاضة.

في نهاية اللقاء ختم رئيس المؤسسة النشاط شاكرا أعضاء الخلية والحضور، و مذكرا باللقاءات التحسيسية التي ستعقد في القادم من الأيام.

IMG_0749 IMG_0755

 

 

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.