Your Content Here
اليوم الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 2:49 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأحد 24 نوفمبر 2013 - 12:23 مساءً

الهجرة في مليلية: تواطئ مغربي-اسباني حول طرد أفارقة والقضاء لازال يحقق في تثبيت شفرات في الجدار السلكي

فري ريف : ألف بوست

عاد موضوع الهجرة من المغرب الى مليلية المحتلة الى واجهة الأحداث بعدما قرر القضاء الإسباني فتح تحقيق في الجهات التي أمرت بتثبيت شفرات حادة في الجدار السلكي لمنع المهاجرين من تسلقه، وهو ما يعتبر فضيحة. كما نشرت الباييس تقريرا حول قيام الحرس المدني بطرد مهاجرين أفارقة بتواطئ مع القوات الأمنية المغربية.

شفرات قاتلة

وكانت وزارة الداخلية قد قررت منذ أسبوعين تثبيت شفرات حادة في الجدار السلكي الذي يفصل مليلية عن باقي المغرب في محاولة لثني المهاريجن الأفارقة من تسلق هذا الجدار والدخول الى المدينة المحتلة.

ونددت جمعيات اسبانية بهذا العمل وكذلك أحزاب سياسية لأن سياسة الشفرات في الماضي قد تسببت في مقتل الكثير من المهاجرين الأفارقة. وصرح رئيس النيابة العامة في إدواردو توريس دولسي في لجنة العدل في البرلمان اليوم أنه أمر بفتح تحقيق قضائي حول الجهة التي رخصت بهذا العمل معتبرة إباه بالعمل الخطير.

وكانت الحكومة الإسبانية قد قامت بتثبيت شفرات مماثلة خلال السنوات الماضية ولكنها سحبتها سنة 2007 بعدما تسببت في موت الكثير من المهاجرين.

طرد غير قانوني نحو المغرب وقبول مشبوه

وتكشف جريدة الباييس اليوم أن أفراد من الحرس المدني يقومون بطرد أفارقة بمجرد وصولهم الى مليلية، حيث يسلمونهم الى القوات المغربية. ووفق خبراء القانون، تنقل الجريدة أن هذا العمل غير قانوني ويخالف القوانين الإسبانية التي تنص على ضرورة إنجاز ملف الطرد للمهاجر  من خلال فتح تحقيق بسيط معه في مركز للشرطة.

وتؤكد الباييس توفرها على تسجيل لضباط الحرس المدني الإسباني يتفقون على تسليم المهاجرين لمسؤولين مغاربة، وتوحي بأن عملية التسليم ليست بدون مقابل، كما أن عمليات التسليم تتم عبر منطقة لا تعمل فيها كاميرات المراقبة.

وهذا الإجراء في حد ذاته، يتسبب في خرق واضح للقانون المغربي الذي ينص على عدم تسليم مهاجرين من سبتة ومليلية لأن ذلك اعتراف بإسبانية المدينتين.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.