Your Content Here
اليوم الأربعاء 5 أغسطس 2020 - 5:07 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : السبت 23 نوفمبر 2013 - 4:43 مساءً

مدير المركز الجهوي للإسثمار بالحسيمة : الجهة تتوفر على إمكانيات تغري المستثمرين و حاملي المشاريع

فري ريف : متابعة

أكد مدير المركز الجهوي للإستثمار بجهة تازة الحسيمة تاونات السيد عبد الحميد المزيد، يوم الخميس الماضي بالحسيمة، أن الإمكانيات الاقتصادية التي توفرها الجهة تغري بشكل متزايد المستثمرين وحاملي المشاريع سواء على المستوى الوطني أو الدولي.

وقال السيد المزيد، في كلمة له على هامش لقاء لتسليم (شهادة إيزو 9001 صيغة 2008 ) للمركز الجهوي للإستثمار بجهة تازة الحسيمة تاونات، إن الجهود التي بذلتها الفرق العاملة بالمركز بهدف النهوض بالاستثمار في الجهة أعطت ثمارها ومكنت من إقناع ونيل ثقة فئة واسعة من المستثمرين.

وأشار إلى أن المركز الجهوي للاستثمار اعتمد، منذ إنشائه سنة 2003، 501 مشروعا استثماريا، كما وافق على إنشاء 9200 مقاولة.

من جهته أكد والي الجهة السيد محمد الحافي على ضرورة أن تتعبأ كافة الجهات المعنية (إدارة ترابية وجماعات محلية ومجتمع مدني ووسائل إعلام) بهدف تطوير خدمات الإدارة ومناخ الاستثمار. كما شدد على ضرورة التواصل والنهوض بالإمكانيات الاقتصادية والطبيعية والسياحية التي تزخر بها الجهة حتى يتسنى لها جلب مزيد من رؤوس الأموال.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.