Your Content Here
اليوم الأحد 31 مايو 2020 - 12:10 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الجمعة 22 نوفمبر 2013 - 8:38 صباحًا

الناظور : تراجع طفيف في تسليم شواهد إحداث المقاولات خلال شهر أكتوبر الجاري

فري ريف :

سلم المكتب المكلف بالملكية الصناعية والتجارية ومركز الإستثمار بالناظور خلال شهر أكتوبر 2013 ما مجموعه 67 شهادة سلبية لإحداث مقاولات.

وأفاد تقرير للمندوبية الإقليمية للتجارة والصناعة بأن مكتب الملكية الصناعية ومركز الإستثمار توصلا خلال الشهر الماضي بما مجموعه 72 طلبا للحصول على شهادات سلبية تمت الموافقة على67 منها ، وهو ما يمثل تراجعا بنسبة 3 في المائة مقارنة بشهر شتنبر.

وأضاف المصدر أن هذه الشهادات توزعت على عدد من القطاعات منها قطاع الخدمات (36 في المائة) والتجارة (33 في المائة ) والبناء والأشغال العمومية (24 في المائة).

وبخصوص توزيع الشهادات وفق الطابع القانوني ، حظيت الشركات ذات المسؤولية المحدودة بإقبال كبير من الفاعلين الاقتصاديين إذ استحوذت على 60 في المائة من مجموع الشهادات السلبية المسلمة .

وبالنسبة لإقليم الدرويش تم تسليم شهادتين سلبيتين خلال شهر أكتوبر .

وخلال الشهر ذاته تم إجراء 222 تسجيلا جديدا لدى مصلحة السجل التجاري التابعة للمحكمة الإبتدائية بالناظور منها 33 بالدريوش .

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.