Your Content Here
اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020 - 6:04 مساءً
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الثلاثاء 22 أكتوبر 2013 - 12:31 صباحًا

إنسحاب أربعة محامين من هيئة الدفاع عن علي أنوزلا و الحديث عن إحتمال قرب الإفراج عنه

فري ريف :

في خطوة مثيرة، بخصوص قضية ملف الزميل الصحفي علي أنوزلا مدير موقع “لكم” المتابع على خلفية فيديو منسوب للقاعدة، أعلن المحامون الأربعة المتزعمون لهيئة الدفاع، عن قرار الانسحاب من الدفاع عن علي.
وفي بلاغ موقع من النقيب عبد الرحمـن بن عمرو والنقيب عبد الرحيم الجامعي والأستاذ خالد السفياني والأستاذة نعيمة الكلاف، قال هؤلاء: أنه بسبب التطورات الأخيرة التي أثيرت إعلاميا في قضية السيد علي أنوزلا، وفي إطار المحافظة على الانسجام في الدفاع، وتجنبا لكل التأويلات المغرضة، ارتأينا بعد التحاق أحد المحامين بالقضية خارج قواعد المحاماة وتقاليدها وأعرافها، الانسحاب من القضية وسحب نيابتنا من الملف”.
وأوضح المحامون الأربعة، أنهم سيظلون :”من المناصرين لقضايا حرية الرأي والتعبير والصحافة، ومن المطالبين بحرية السيد علي أنوزلا وبعدم متابعته.
وجدير بالذكر، أن المحامي أحمد بنجلون بدوره كان قد أعلن انسحابه وتراجعه عن الترافع عن علي انوزلا في هذا الملف.
يشار إلى أن بعض النشطاء المتابعين لقضية أنوزلا أشاروا على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي إلى إحتمال قرب الإفراج عن علي أنوزلا .
عن فبراير.كوم بتصرف
أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.