Your Content Here
اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:09 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الأحد 30 سبتمبر 2012 - 3:38 صباحًا

فن الموزاييك والفن التشكيلي في ورشات فنية بقرية الأطفال SOS بإمزورن


فري ريف : مراسلة
نظمت جمعية ريف القرن 21 ورشات فنية تخصصية عن فن الموزاييك والفن التشكيلي بإشراف الفنان المغربي الكبير محمد الطرهوشي.
وقدم الطرهوشي خلال الورشات التي أقيمت اليوم السبت 29 شتنبر 2012 في افتتاح فعاليات الأنشطة التربوية لفائدة أطفال قرية SOS بإمزورن، شروحات نظرية عن تاريخ و تطور الموزاييك وأشهر المنجزات المرتبطة في عدد من الحضارات الفنية الكبرى مع تقديم تجارب عملية بمشاركة عدد كبير من تلاميذ القرية حيث أبدع كل واحد منهم على طريقته الخاصة.
من بين أهداف مثل هذه الورشات تنمية قدرات المشاركين في مجالات الفن التشكيلي و فن الفسيفساء، الكشف عن مواهب جديدة في مجال الرسم، تعليم الأجيال الصاعدة لتقنية العمل على فن الموزاييك واستغلال وقت الفراغ في التعبير و تفجير الطاقات و المواهب.
يشار إلى أن فعاليات الأنشطة التربوية والثقافية ستتواصل غدا الأحد 30 شتنبرابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال وستشهد تقديم لعرض مسرحي لفرقة أجيال للمسرح وإحياء سهرة فنّية من طرف الفنان جواد بلعلي و فرقة موسيقية تابعة للقرية.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.