Your Content Here
اليوم السبت 28 نوفمبر 2020 - 7:05 صباحًا
الأخبار
إلياس بنعلي: كورونا.. هل هناك لقاح سري تم إخفاؤه؟! وهل هي بداية الصدام بين الدول العظمى؟      محمد المنصوري: الرقابة الدستورية على مشروع قانون الاضراب      حسن المرابطي: لهذا السبب وجب إصلاح تديننا أصالة      بلاغ إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات، والسكنى من أداء الواجبات الكرائية      مبارك بلقاسم: علم الفيروسات باللغة الأمازيغية      كوفيد 19 .. وزارة الصحة تدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات لما لها من تأثيرات سلبية على نفسية عائلات المرضى      محمد زريوح: إنكشاف الأقنعة في زمن الكورونا      محمد المنصوري: زمن الكورونا بين تدابير وقائية حكيمة  وشكوك  لاستهداف  مكتسبات تاريخية      حسن المرابطي: أولى الأوليات في زمن كورونا      إلياس بنعلي. أسرار الفيروس الغامض “كورونا” المستجد وطرق الوقاية والعلاج منه، وهل هو طبيعي أم هو سلاح بيولوجي موجه؟      
أخر تحديث : الإثنين 5 أغسطس 2013 - 3:33 صباحًا

إختتام فعاليات الأيام الثقافية المنظمة من طرف المجلس الجهوي للحسيمة


فري ريف: محمد العزوزي
إختتمت في ساعات متأخرة من ليلة يوم أمس أشغال التظاهرة الثقافية التي نظمتها جهة تازة الحسيمة تاونات جرسيف بمناسبة شهر رمضان المبارك، تحت شعار – الريف: حضارة، ثقافة، تاريخ، اللقاء الثقافي لذي تابع أشغاله على مدى يومين كل من السيد محمد الحافي والي جهة تازة الحسيمة تاونات جرسيف، والدكتور محمد بودرا رئيس المجلس الجهوي لذات الجهة ، وأعضاء اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان وكذا أساتذة وباحثين وفعاليات مدنية، جمعوية، حقوقية، و الفعليات المنتخبة، تناولت أشغال جلسته الأولى ” المسيرة الأدبية للدكتورة فاطمة طحطح” التي كانت موضوع ورقة تقديمية للدكتور مليكة نجيب، بعدها تناول الدكتور البشير القمري مداخلة في موضوع “فاطمة طحطح تجربة في النقد” للتتوج الجلسة الأولى التي ترأستها الأستاذة فاطمة السعدي رئيسة بلدية الحسيمة بمداخلة للدكتورة فاطمة طحطح تناولت فيها موضوع ” الحركة الدينية والأدبية بالنكور: لمحة عن التصوف من خلال الوالي الصالح أبي يعقوب البادسي”، وقد عرجت الدكتورة من خلال هذه المداخلة على اسهامات الحركة الدينية والأدبية ببلاد النكور والإشعاع الذي ميزها ببلاد المغرب الأقصى وشمال إفريقيا والأندلس، إذ قالت الأستاذة: ” إن إمارة النكور كان لها الفضل في ترسيخ قيم المذهب المالكي وتطريرها والذي يعزز ثقافة الإعتدال ونبذ الغلو والتطرف ويشكل مرجعية ثقافية إسلامية للدولة المغربية”. هذا فيما جمعت الجلسة الثانية التي ترأسها الأستاذ نجيب حيدوش بين السياسة والأكاديمية في معالجة موضوع الريف والجهوية، حيث إفتتحها الدكتور مصطفى الغديري بمداخلة في موضوع: ” نبذة دلالة الريف من خلال المصادر التاريخية والجغرافية” قدم من خلالها تأصيلا مختصرا ودقيقا للريف إنسانا ومجالا، بالوقوف عند مجموعة من المصادر التاريخية والجغرافية والمحطات والأحداث التاريخية التي عرفها هذا المجال. كما قدم الدكتور حسين الإدريسي قراءة نقدية للجهوية الموسعة بالريف تطرق من خلالها لمضامين مشروع اللجنة الاستشارية للجهوية ومضامين الخطب الملكية حول فتح ورش الجهوية المتقدمة، الإدريسي دعا إلى ديمقراطية ثقافية والاهتمام بالثقافة والغة المحليتين من أجل بناء تجربة جهوية بالمغرب قائمة عل أسس متينة تضاهي التجارب الجهوية المجاورة للمغرب. كما قدم الأستاذ براهيم مومي مداخلة في موضوع: “الجهوية المتقدمة بين الطرح الدستوري والأطونوميا”، حيث تناول الطرح الدستوري للجهوية المتقدمة كما عالج مقترحات مشروع اللجنة الإستشارية للجهوية وعلاقة رئيس الجهة بالرئيس الإداري للجهة (الوالي/العامل) الذي سيمارس وصاية جديدية في ظل مشروع الجهوية المتقدمة تحت طائلة المساعدة في تنفيذ المخططات التنموية الجهوية والمشاريع التنومية للحكومة، كما عرج على التجربة الجهوية الإسبانية ومقترح الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب لجهة الصحراء ومسوغات منح جهة الريف الكبير جهوية سياسية نابعة من الإستحقاق التاريخي والمجالي وفي إطار التنمية الحقة والمصالحة الشامة والحقيقية مع الريف وتاريخه. وختاما نوه والي الجهة في كلمته بالمشاركة الوازنة للسادة الأساتذة في فعاليات هذا اللقاء الثقافي داعيا إلى تكرار مثل هذه المحطات الثقافية والفكرية وفي الأخير قدم شواهد تقديرية لكل المشاركين.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.