Your Content Here
اليوم السبت 24 أغسطس 2019 - 12:21 مساءً
أخر تحديث : الخميس 18 يوليو 2013 - 6:52 مساءً

غرفة التجارة و الصناعة في لقاء تواصلي مع تجار السمك و اللحوم حول سبل ضمان جودة المنتجات على طول سلسلة التبريد


فري ريف:  مراسلة
في إطار الإهتمام المتزايد بثقافة الإستهلاك والحرص على حماية جودة المنتجات الغذائية والسلامة الصحية للمواطنين، نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات للحسيمة  لقاء تواصليا مع تجار السمك واللحوم بالحسيمة حول موضوع: ” سبل ضمان جودة المنتجات على طول سلسلة التبريد ” وذلك يوم الأربعاء 17 يوليوز 2013 على الساعة العاشرة ( 22:00 ) ليلا بعد صلاة التراويح بمقر الغرفة.

حضر اللقاء عن غرفة التجارة والصناعة والخدمات للحسيمة السيد مصطفى أومغار نائب رئيس الجمعية العمومية، والسيد مدير الغرفة وأطرها، والعديد من التجار والمتعاملين في مجال نقل وتسويق اللحوم والأسماك بالإقليم، وقد أشرف على تأطيره السادة:

–    رئيس المصلحة البيطرية بالحسيمة.
–    رئيس مكتب حفظ الصحة بالمجلس البلدي للحسيمة.
–    رئيس المصلحة الإقليمية للصحة والبيئة.
–    ممثلة عن مندوبية الصناعة والتجارة.

في البداية رحب السيد مدير الغرفة بالحاضرين، وأثنى على تلبيتهم دعوة المشاركة في هذا الإجتماع الذي يعتبر فرصة سانحة لمناقشة هذا الموضوع الحساس وتبادل الرأي والمشورة بشأنه والإطلاع على مختلف النصوص القانونية والمستجدات التقنية التي تنظم القطاع بشكل عام، إثر ذلك تداول رؤساء وممثلو المصالح الحاضرة في إعطاء تصوراتهم واستنتاجاتهم حول تأهيل وتطوير أداء قطاعي اللحوم والأسماك بما يساهم في دعم ثقة الزبناء وتشجيع الإستهلاك وبالتالي تنمية الإنتاج، وقد نوه المشاركون بعقد مثل هذه اللقاءات وطالبوا بتنظيم أخرى مماثلة تهتم بمجالات أخرى، وتميزت أشغال اللقاء بعد ذلك بإجراء نقاش جاد ومسؤول بين كافة الحاضرين تخلله إبداء مجموعة من الآراء والمقترحات المتعلقة بنقل وتسويق اللحوم والأسماك بإقليم الحسيمة:
– مطالبة السلطات العمومية بدعم ومساعدة تجار اللحوم والأسماك حتى يستجيبوا لمعايير السلامة الصحية التي تتطلب مصاريف باهضة في مقدمتها مصاريف الكهرباء جراء استعمال وسائل التبريد والتكييف بشكل أساسي.
– الدعوة إلى هيكلة الأسواق وتوفير محلات مجهزة بشكل مناسب لبيع اللحوم والأسماك.
– إحداث سوق نموذجي للسمك بالحسيمة.
– إشراك واستشارة المهنيين عند إحداث أو تجهير أو هيكلة أسواق اللحوم والأسماك للإستفادة من خبرة هؤلاء التجار وتحقيق رغباتهم.
– المطالبة بإعادة النظر في مقابل الإستفادة من خدمات المجزرة العصرية الذي بات مرتفعا جدا.
– المطالبة بتوفير الثلج بشكل كاف لفائدة تجار الأسماك.
– اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لحماية التجار الصغار من هيمنة وسطوة تجار الجملة الذين يتحكمون في المنتوج.
– العمل على إقرار مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع التجار داخل الأسواق بجعلها فضاء مفتوحا.
– الإهتمام ببائعي الدجاج ودعمهم باعتبارهم حلقة أساسية في تجارة اللحوم.
– تحيين القوانين والتشريعات التي تحكم تجارة اللحوم والأسماك بما يضمن سلامة المواطن ويحمي التاجر الذي يتوسط العملية بين المنتج والمستهلك.

واختتم اللقاء بعد منتصف الليل بنصف ساعة ( 00:30 ) بكلمة للسيد نائب رئيس الغرفة جدد من خلالها شكره وتقديره للحاضرين، وأثنى على جودة اللقاء والظروف الإيجابية التي مرت فيها أشغاله، وأكد كذلك على عقد المزيد من هذه اللقاءات باستمرار لفائدة قطاعات أخرى، ثم أشار إلى الدور الجديد للغرف الذي يرتكز بالأساس على خدمة المهنيين والإستعداد الدائم للوقوف إلى جانبهم.
1

2

3

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع الريف الحر الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب الشخصنة و إستعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الإحترام بين الجميع . ونحيطكم علما أن جميع التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية عليها، ولا يتحمل مسؤولية ما يُنشر نقلًا عن مواقع أخرى أو بركن آراء حرة.