Your Content Here
اليوم الأحد 21 أكتوبر 2018 - 12:05 صباحًا

تصنيف تمازيـــغــت

مسرحية “اتسوض عاوذ” جديد فرقة ثفسوين من الحسيمة خلال موسم 2018

بتاريخ 8 سبتمبر, 2018

مراسلة : بعد النجاحات الملفتة التي سجلتها كل من مسرحيات”ترينكا” خلال موسم 2015 و ” بيريكولا” خلال موسم 2016 و “باركيغ” خلال الموسم السابق، و استمرارا منها في تسجيل الحضور المتميز للمسرح الأمازيغي في الساحة المسرحية المغربية ،و تجديد ثقة وزارة الثقافة و الاتصال- قطاع الثقافة في الفرقة بمنجها دعم التوطين المسرحي لمرحلة ثانية ( السنة الرابعة على التوالي )،تعرض فرقة ثفسوين للمسرح الامازيغي بالحسيمة مسرحيتها الجديدة ” اتسوض عاوذ-  ITSUD 3AWED“في عرض أول بقاعة العروض لدار الثقافة بالحسيمة يوم الاثنين 10 شتنبر 2018 على الساعة السابعة مساء. هذه المسرحية التي وقعها الرباعي المتميز : المؤلف سعيد أبرنوص ، السينوغراف رشيد الخطابي، مصممة الملابس هدى زبيد و المخرج محمود الشاهدي. و حسب ما صرح به رئيس الجمعية احمد…

رأي : إلى الأمازيغية الرافضة لإسرائيل ، ما رأيك في التطبيع مع إسبانيا؟

بتاريخ 31 أغسطس, 2018

  مبارك بلقاسم كتبت الأستاذة ثورية تناني مقالا عنوانه “أمازيغية وأرفض التطبيع مع الصهاينة” تعبر فيه عن رفضها للتطبيع مع إسرائيل ورفضها أن يلتقي أي مغربي أو أمازيغي مع الإسرائيليين أو الصهاينة (=القوميين اليهود العبريين) وترفض فيه التطبيع مع دولة إسرائيل بكافة أشكاله بما فيه العلاقات الثقافية والاقتصادية والسياسية الرسمية. والغريب أن الأستاذة ثورية تناني أعلنت في مقالها أن “الصهيونية” (وبالتالي إسرائيل) هي عدوها رقم 1 متبوعة بـ”الإمبريالية” (تقصد أمريكا والغرب على الأرجح) ثم “الرجعية العربية” (تقصد على الأرجح أنظمة مثل السعودية والإمارات والأردن ومصر). بما أن الصهيونية هي العدو الأول للأستاذة فما مكان الاحتلال الإسباني للأراضي المغربية في أجندتها وأجندة من يفكرون مثلها؟! وتدعو الأستاذة ثورية تناني في مقالها إلى إقامة دولة فلسطينية ديمقراطية “من النهر إلى…

رأي : القناة الأمازيغية الثامنة تضلل المغاربة وتروج أكذوبة “تاريفيت”

بتاريخ 16 أغسطس, 2018

  مبارك بلقاسم أولا يجب توضيح 5 حقائق جوهرية صلبة للقارئ: 1 – سكان منطقة الريف بالمغرب يسمّون لغتهم: Tmaziɣt ثمازيغث. 2 – سكان الأطلس المتوسط بالمغرب يسمّون لغتهم: Tamaziɣt ثامازيغث. 3 – سكان منطقة سوس والأطلس الصغير بالمغرب يسمّون لغتهم: Tacelḥit تاشلحيت، ولكن هناك مخطوطات أمازيغية سوسية قديمة (مثل مخطوط “بحر الدموع”) تثبت لنا بالدليل القاطع أن السوسيين القدامى قبل بضعة قرون كانوا يسمّون لغتهم Tamaziɣt تامازيغت. 4 – كلمة “تاريفيت” كلمة مزيفة ومفبركة تم اختراعها وترويجها في الإعلام الحديث وفي بعض كتابات الصحفيين والمثقفين المغاربة والأجانب وحتى من طرف بعض نشطاء الأمازيغية الأجانب عن منطقة الريف. لا أحد في منطقة الريف يسمي لغته “تاريفيت”. وزيادة على ذلك فإن الكلمة المزيفة المفبركة “تاريفيت” غير متوافقة أصلا مع…

المركب الثقافي بالناظور يحتضن العرض ما قبل الأول للفيلم التلفزيوني الأيتام IYUJIRN (إِيُوجِيرَنْ)

بتاريخ 14 يونيو, 2018

متابعة : تنظم جمعية أمزيان بالناظور وشركة ثازيري للإنتاج العرض ما قبل الأول للفيلم التلفزيوني الأيتام IYUJIRN  (إِيُوجِيرَنْ) الذي سيعرض على القناة الأمازيغية بعد شهر رمضان. سيناريو: بنعيسى المستيري، إخراج: محمد بوزكو، تمثيل: حسن أجواو، إسلام أكبيشا، وفاء مراس، طارق الشامي، عبد الله أنس. الأربعاء 13 يونيو 2018 بالمركب الثقافي بالناظور، ابتداء من الساعة (22:00) العاشرة ليلا.

رأي : ترسيم الأمازيغية بالحرف اللاتيني ينبه السياح وينهي هيمنة الفرنسية

بتاريخ 1 يونيو, 2018

  مبارك بلقاسم تتوافد على المغرب سنويا ملايين أفراد الجالية المغربية بالخارج بجانب ملايين أخرى من السياح الأجانب (الأمريكيين، الأوروبيين، اليابانيين، الصينيين، الروس…) فيجدون أمامهم في الشوارع والمطارات والمؤسسات والدكاكين بالمغرب اللغة الفرنسية (مكتوبة بالحرف اللاتيني) ويجدون أمامهم اللغة العربية بالحرف العربي، وربما قد يجدون قليلا من اللغة الأمازيغية بحرف ثيفيناغ هنا أو هناك. ولكن لا يستطيع هؤلاء السياح والزوار قراءة العربية بالحرف العربي ولا الأمازيغية بحرف ثيفيناغ، وإنما يقرأون الفرنسية فقط أو أية لغة أخرى مكتوبة بالحرف اللاتيني. وهكذا فإن المغرب في عيون السياح والزوار مقروء بالفرنسية فقط لأن الفرنسية تحتكر الحرف اللاتيني بالمغرب حاليا. الفرنسية اختطفت المغرب فعلا بسبب احتكارها للحرف اللاتيني وحرمان الأمازيغية منه. وأصبحت الفرنسية تقف كوسيط وحيد أو سمسار وحيد بين المغرب والعالم…

رأي : ضرورة الأكاديمية الأمازيغية والحرف اللاتيني لإنقاذ الأمازيغية

بتاريخ 24 مايو, 2018

  مبارك بلقاسم “الأمازيغية لم تَدْخُلْ بَعْدُ المدرسةَ ولم يُشرَع في تدريسها.” – محمد بودهان 26-07-2014 “… فسيكون الأمازيغ سعداء بكتابة لغتهم بالحرف اللاتيني الكوني الذي سيفتح آفاق تطور أرْحَبَ للغتهم.” – أحمد عصيد 15-06-2011 في هذا المقال سنناقش هذه المواضيع الخطيرة: – ضرورة تعديل الفصل 5 الظالم في الدستور المغربي للمساواة بين الأمازيغية والعربية. – ضرورة حذف “القانون التنظيمي للأمازيغية” لأنه مصمم خصيصا لتقييد وتأجيل ترسيم الأمازيغية. فإما أن يكون هناك “قانون تنظيمي للأمازيغية والعربية” وإما لا داعي لقانون تنظيمي يشنق لغة دون الأخرى. – ضرورة تجاوز الإيركام لكونه مركزا ثقافيا فولكلرويا يشتغل خارج المحاسبة ويعيق الأمازيغية، وضرورة تأسيس أكاديمية أمازيغية بمستوى جامعة تابعة لوزارة التعليم العالي وقابلة للمحاسبة…