Your Content Here
اليوم الأربعاء 26 فبراير 2020 - 9:21 صباحًا

تصنيف آراء حرة

«المغرب النافع والغير النافع» وسؤال الجهوية

بتاريخ 6 سبتمبر, 2012

  محمد الغلبزوري : * يعتبر مفهوم «المغرب النافع والمغرب الغير النافع» من أخطر وأشهر المفاهيم في القاموس السياسي،الاقتصادي، التاريخي والسوسيولوجي عند المغاربة. فإذا كان المغرب النافع يقابله عدة مفاهيم مثل: بلاد المخزن وطاعة والسلطان، الشرع الإسلامي، السهول والهضاب،التعريب، النخبة المدنية والعائلة الفاسية والموريسكية، الحركة الوطنية…. أما المغرب الغير النافع فهو بلاد «السيبا»، المغرب العميق، العصيان، التمرد ضد المخزن والمقاومة ضد الاستعمار، العرف، الأعيان، الجبال، الأمازيغية، جيش التحرير…. «فالمغرب النافع والمغرب الغير النافع» هي سياسة تعتمد على المنطق المركزي في التعامل مع إشكالية التنمية الغير المتكافئة والغير المتوازنة على المستوى ألمجالي والتي زادت في تعميق التفاوتات الجهوية الموروثة عن الاستعمار والتي كانت لها آثار سلبية على التكوين الاجتماعي…

الحجاب بين الشرع و الموضة

بتاريخ 4 سبتمبر, 2012

علي قمري * :         هذه كلمات إلى كل مسلمة تدين بالإسلام عقيدة وسلوكا, فبعد أن بلغ السيل الزبى في المظهر البشري بعامة ؛ تحولت جرثومة العري إلى بلاد المسلمين ضاربة سمومها في عمق جراحاتهم, وكان ضحيتها نساء ينتسبن إلى الإسلام بأوراق شخصية و أسماء عينية, لكن,,,,,         إن الناظر إلى كثير من فتياتنا و بناتنا في العالم الإسلامي ليتساءل، هل نحن في بلاد الإسلام؟؟         ومن حقه أن يتساءل، إذ خرم عادات المسلمين فعل يعاقب عليه الشخص؛ بله أن يكون خرقا لأخلاقهم ووسيلة للفتنة والفساد في المجتمع الإسلامي؛ فالعقوبة حينها تشتد، هذا في دولة الإسلام، أما دولة الكفر…

التحرش بكرامة الريف

بتاريخ 4 سبتمبر, 2012

ن. البقالي :   ….ان الامر يتعلق كما اكد الباحثان الالمانيان بالقاء القنابل المعباءة بالغازات السامة وان الحقول والمزارع المحيطة بالدور السكنية مباشرة كانت تشكل الهدف الاساسي .كانت القنبلة الواحدة لغاز اللوست كافية “من 20 الى100كلغ احيانا” لتلويث قرية كاملة, فلم يكن بامكان الناس ان يجلوا او يمشوا في المناطق المسممة وان ياكلو من ثمارها او يشربوا المياه هناك من دون ان يتعرضوا الى الخطر ,فحدود المناطق المسممة ليست بالحدود الثابة”و الغاز يلتصق الصاقا شديدا بكل المواد.. يقول شتولتسبرغ:”ولحل مشكل المغرب يجب اتباع استراتيجية تلويث الريف”وخاصة تلويث القرى والحقول ومنابع الحياة لحرمان الثوار من قواعدهم ,وثانيا تلويث الطرق والموانئ والمناطق التي توجد بها المغارات,ومن…

عبد الحليم البقالي : سيرة مناضل شامخ لا تهتز مبادئه وقناعاته الثورية

بتاريخ 4 سبتمبر, 2012

عبد المنعم المساوي     عبد الحليم البقالي مناضل ماركسي لينيني مزداد بدوار”تفروين” ببني بوعياش إقليم الحسيمة شمال المغرب بتاريخ   25/10/1982  من عائلة تنتمي إلى فئة الفلاحين الفقراء . التحق بالمدرسة الابتدائية “اسوفيان” ببني بوعياش سنة 1989 وكان من التلاميذ المتفوقين ، تابع دراسته في أواخر التسعينات وبداية الالفية الثانية باعدادية  “عقبة بن نافع” ثم بثانوية “الخوارزمي” المعروفة بزخمها النضالي، وكان من نشطاء الحركة التلاميذية بهذه الثانوية حيث ساهم في العديد من التظاهرات المطالبة بتحسين الاوضاع التعليمية داخل المؤسسة وشارك في العديد من المحطات المساندة للثورة الفلسطينية ، سجل بعد ذلك بكلية الحقوق تخصص “العلوم الاقتصادية” بجامعة محمد الأول بوجدة سنة 2002 ، حيث…

يا أشباه المثقفين استفيقوا من الغفله ، فإقصاء الديـــــــن أكبر غلطــه.

بتاريخ 4 سبتمبر, 2012

حكيم السكاكي :   -1-من الذي له مصلحة في إقصاء الدين عن لعب دوره في كبح جماح السياسة الميكيافيلية: إن الإسلام رقم عالمي صعب في معادلة التدافع الحضاري لبصم العالم بالإتجاه الإيجابي للمحافظة على صلاحه و توازنه.و إنه من المبكر لأوانه أن نعمل على تهميش الإسلام لوضعه فوق رفوف المتحف الفولكلوري.كما أنك قد تجد الدين مجرد تخريف متخلف لكن في ذهنية أشباه المثقفين المريضة فقط.كما لايمكن اعتبار المؤامرة العالمية المحاكة من طرف الغرب مجرد نكتة قابلة للسرد،لأن القوى الإستعمارية تجند إمكانيات مالية و بشرية هائلة لأجل غرس رفض أهمية الدين في الحياة في الأذهان حتى يصير أمرا مسلما به،وبالتالي يعلن العلمانيون انتصارهم بعد سحب البساط…

دور الجمعيات المدنية في التنمية المحلية : نماذج من إزمورن – بني بوفراح

بتاريخ 4 سبتمبر, 2012

اليخليفي شهيد : *  أصبح المجتمع المدني فاعلا أساسيا في النهوض بالأعمال الاجتماعية والاقتصادية  المحلية، خاصة بعد فشل المبادرات الفوقية والقطاعية من طرف الدولة، إذ تصاغ المخططات والبرامج في المركز وتطبق على المستوى المحلي دون معرفة مسبقة بحاجيات و متطلبات الساكنة المحلية. كما أن هناك عامل أساسي، كرس بدوره أهمية المجتمع المدني في التنمية المحلية، وهو دور المنظمات الدولية التي بدأت تضع الثقة أكثر في الجمعيات لتصريف المساعدات الاجتماعية. أضف إلى ذلك احتكاك المجتمع المدني بالواقع، الأمر الذي يؤهله أكثر للقيام بأدوار تنموية تتلاءم وحاجيات الساكنة المحلية. وتتحقق المشاركة الحقيقية للمجتمع المدني من خلال فعالية المبادرات التنموية التي يطرحها واعتماد ممارسة واقعية لصياغة وتنفيذ ومتابعة المشاريع…